دونيتسك تعرض على الشركات والبنوك الروسية مشروعات استثمارية

مستشار رئيس حكومة جمهورية دونيتسك الشعبية يان جاجين يكشف عن مفاوضات مع البنوك والشركات الروسية من أجل الاسثمار في بلاده.

  • دونيتسك تعرض على الشركات والبنوك الروسية مشروعات استثمارية
    جاجين: كانت هناك محاولات من قبل البنوك الروسية لدخول أراضي الجمهورية

قال مستشار رئيس حكومة جمهورية دونيتسك الشعبية يان جاجين، في مقابلة مع وكالة "ريا نوفوستي"، إنّ الجمهورية ستعرض العديد من المشاريع الاستثمارية على الشركات والبنوك الروسية بعد "التحرير".

وقال جاجين: "بالنسبة إلى المفاوضات مع البنوك الروسية، فقد تم إجراؤها حتى قبل الاعتراف بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك من قبل موسكو في 21 شباط/فبراير. كانت هناك محاولات من قبل البنوك الروسية لدخول أراضي الجمهورية... ولكن قبل الاعتراف، كانت هذه المحاولات غير فعالة، لم تكن كاملة".

وتابع: "تعاونت الجمهورية مع بنوك أوسيتيا الجنوبية، لأنّها اعترفت بدونيتسك، ولكن في ضوء العدد الكبير من المشاريع الاستثمارية والتنموية وفي مجال تطوير المشاريع والقطاع السكني، أنا متأكد أنّ هذه السوق ستكون مثيرة للاهتمام للغاية للبنوك الروسية التي ستدخلها بالتأكيد بعد انتصارنا".

يذكر أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن، في 21 شباط/فبراير الماضي، الاعتراف بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك، وذلك قبل 3 أيام من بدء روسيا عمليتها العسكرية في أوكرانيا.