إنتاج النفط الأميركي يسجّل انخفاضاً قياسياً.. وروسيا: السعر الحالي "مناسب"

وزير الطاقة الروسي يؤكد التزام بلاده بتخفيضات إنتاج النفط بشكل كامل، ويوضح أن السعر الحالي للنفط مناسب لروسيا، في وقت أعلنت الولايات المتحدة أن الإنتاج النفطي هبط إلى أدنى مستوياته منذ عام 2018.

  • إنتاج النفط الأميركي يسجّل انخفاضاً قياسياً.. وروسيا: السعر الحالي "مناسب"
    إنتاج النفط الأميركي ينخفض  إلى مستوى قياسي جديد

قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، اليوم الأربعاء، إنه متفائل بشأن تعافي الطلب العالمي على النفط، مضيفاً أن سعراً للنفط عند 50 دولاراً للبرميل، "مريح" لروسيا.

وأبلغ نوفاك تلفزيون "بلومبرغ"، أن امتثال روسيا لإتفاق "أوبك+" لتخفيضات إنتاج النفط يبلغ 100% تقريباً، مضيفاً أن السعر الحالي للنفط فوق 40 دولاراً للبرميل مناسب لروسيا، لأن البلاد تستهدف في الميزانية سعراً عند 42.50 دولار للبرميل.

في المقابل، قالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، إن إنتاج النفط في الولايات المتحدة هبط الأسبوع الماضي إلى 10.5 مليون برميل يومياً، وهو أدنى مستوى منذ آذار/مارس 2018.

وأظهرت بيانات من إدارة المعلومات، أن مخزونات الخام صعدت على مدار الأسبوع المنتهي، في 13 حزيران/يونيو، إلى مستوى قياسي جديد عند 539.3 مليون برميل، مع تسجيل المخزونات في منطقة ساحل الخليج مستوى قياسياً مرتفعاً جديداً، عند 307.5 مليون برميل.

وقال مصدر في مجموعة "أوبك+"، إن العراق وكازاخستان قد يقدما خططهما لتخفيضات في إنتاج النفط والتعويض عن زيادات سابقة في الإنتاج، إلى اجتماع للجنة المراقبة الوزارية المشتركة "لأوبك+" غداً الخميس.

من ناحية أخرى، قال مصدران في "أوبك+"، إن امتثال المجموعة للتخفيضات الحالية لإنتاج النفط، في أيار/مايو، بلغ 87%.

وقررت "أوبك" وروسيا وحلفاؤهما، تمديد تخفيضات قياسية في إنتاج النفط حتى نهاية تموز/يوليو المقبل بعد أن تضاعفت أسعار الخام في الشهرين الماضيين إثر جهودهم التي أسفرت عن سحب ما يقرب من 10 بالمئة من الإمدادات العالمية من السوق.