اليونان: على تركيا مواجهة عقوبات الاتحاد الأوروبي ما لم تكف عن التنقيب فى المتوسط

رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس يقول لوزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي يزور أثينا، "للأسف إن تركيا تضيف حلقة أخرى لتصرفاتها العدائية لليونان ولقبرص وللاتحاد الأوروبي بأسره".

  • بسبب انتهاكاتها في شرق المتوسط، رئيس الوزراء اليوناني يهدد تركيا بعقوبات الاتحاد الأوروبي
    بسبب انتهاكاتها في شرق المتوسط، رئيس الوزراء اليوناني يهدد تركيا بعقوبات الاتحاد الأوروبي

قالت اليونان يوم الثلاثاء إنه يتعيّن ألا يكون هناك بديل عن عقوبات يفرضها الاتحاد الأوروبي على تركيا إذا لم تتراجع أنقرة عن محاولات متنازع بشأنها للتنقيب عن الموارد الطبيعية في البحر المتوسط.

يشار إلى أن تركيا واليونان على خلاف بسبب مطالب متداخلة بالسيادة على موارد هيدروكربونية.

واتضح الخلاف أكثر مع محاولات قبرص العضو في الاتحاد الأوروبي التنقيب عن الغاز الطبيعي في شرق المتوسط وسط اعتراضات تركية شديدة.

وفي السياق، قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس لوزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي يزور أثينا، "للأسف تضيف تركيا حلقة أخرى لتصرفاتها العدائية لليونان ولقبرص وللاتحاد الأوروبي بأسره".

وأضاف، "التشكيك في الحقوق السيادية لليونان وقبرص هو في نهاية المطاف تشكيك في حقوق أوروبا، قائلاً "نتوقع دعم حلفائنا لعقوبات على تركيا، وما دامت تركيا تواصل هذا الدرب فإن العقوبات عليها ستكون هي السبيل الوحيد".

وتقول تركيا إن من حقوقها السيادية التنقيب عن الموارد في المناطق التي تعتبرها جزءاً من جرفها القاري أو داخل الحدود البحرية التي وضعتها لنفسها.

ويشوب التوتر العلاقة بين اليونان وتركيا منذ عقود ويتصاعد من حين لآخر. وتبادل البلدان التصريحات الحادة هذا العام عندما حاول آلاف اللاجئين والمهاجرين الذين تستضيفهم تركيا اقتحام حدود برية مع اليونان. وتتباين مواقف البلدين أيضا بخصوص جزيرة قبرص المقسمة على أساس عرقي.

وعبرّت اليونان عن غضبها بسبب اتفاق بين ليبيا وتركيا على رسم الحدود البحرية يقتطع جزيرة كريت اليونانية الجنوبية ويمهّد الطريق أمام تنقيب محتمل عن الموارد.