تصريحات بايدن عن بوتين تهوي بسعر صرف الروبل أمام العملات الأجنبية

بعد تصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن الانتخابات الأميركية، سعر الروبل يتراجع أمام الدولار واليورو.

  • تصريحات بايدن عن بوتين تهوي بسعر صرف الروبل أمام العملات الأجنبية
    تصريحات بايدن عن بوتين تهوي بسعر صرف الروبل أمام العملات الأجنبية

تراجع سعر الروبل أمام الدولار واليورو، اليوم الأربعاء، عقب تصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن حول "التدخل" الروسي المزعوم في الانتخابات الأميركية 2020، والذي جاء في تقرير استخباراتي أميركي.

وأشارت بيانات التداول إلى ارتفاع سعر صرف الدولار في تداولات "الغد" عند الساعة الـ14:28 بتوقيت موسكو بمقدار 93 كوبيكا، إلى 73.78 روبل، وسعر اليورو - بنسبة 98 كوبيكا، إلى 87.73 روبل. وخلال التداولات، وصل سعر صرف الدولار إلى 74 روبلا تماماً، أما اليورو 88.02 روبل.

هذا وقال الرئيس الأميركي، جو بايدن، في مقابلة بثتها شبكة "إيه بي سي نيوز" الأميركية، إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، "سيدفع ثمن تدخله في الانتخابات الرئاسية الأميركية" الأخيرة مشيراً إلى أن ذلك سيتحقق قريباً.

رئيس مجلس الدوما الروسي ردّ على تصريحات بايدن وقال إن الأخير "أهان الشعب الروسي في تصريحه وتهجمه الأخير على الرئيس بوتين"، وعدّ تصريحاته "هستيريا عجز وإهانة لجميع الروس".

فيما قال السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف، اليوم الأربعاء إن "الكرملين لا يوافق على استنتاجات تقرير المخابرات الأميركية بشأن تدخل روسيا في الانتخابات الأميركية عام 2020، ويعتبرها غير مدعّمة بأدلّة".