أكثر من مليون ونصف المليون إصابة و63 ألف وفاة بكورونا في البرازيل

البرازيل ثاني أكثر دول العالم بعدد الإصابات بفيروس كورونا تسجل 42 ألف إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية، فيما سُجّلت رسميّاً إصابة أكثر من 11,103,630 شخصاً في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه

  • البرازيل تسجل 42 ألف إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية
    البرازيل تسجل 42 ألف إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية

أعلنت وزارة الصحة البرازيلية أن عدد الإصابات بفيروس كورونا قد تجاوز مليوناً ونصف مليون إصابة. وتمّ تسجيل أكثر من 42 ألف إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية. 

والبرازيل هي ثاني أكثر دول العالم تأثراً بالوباء، حيث سجلت وفاة أكثر من 63 ألف شخص.

ورغم الأرقام والمعطيات اعترض الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، على أجزاء من قانون يفرض ارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة.

واستخدمت البرازيل حق النقض للتشريع الذي يلزم استخدام أقنعة الوجه في أماكن مغلقة، بينها المنازل. 

وكان رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات "الصليب الأحمر" و"الهلال الأحمر" فرانسيسكو روكا، اعتبر أن القارة الأميركية تدفع غالياً ثمن "السياسات غير المسؤولة" لبعض زعمائها في إدارة أزمة وباء "كوفيد-19".

هذا وأودى فيروس كورونا بحياة ما لا يقل عن 526,663 شخصاً في العالم منذ أن أعلنت الصين رسمياً ظهوره في كانون الأوّل/ديسمبر، وفق تعداد لوكالة "فرانس برس"، استناداً إلى مصادر رسميّة.

وسُجّلت رسميّاً إصابة أكثر من 11,103,630 شخصاً في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه، تعافى منهم 5,715,100 شخص على الأقل.

ولا تعكس هذه الأرقام إلا جزءاً من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إن دولاً عدة لا تجري فحوصاً إلا للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبع مخالطي المصابين، ويملك عدد من الدول الفقيرة إمكانات فحص محدودة.

وأعلنت روسيا اليوم السبت، تسجيل أكثر من 10 آلاف وفاة بفيروس كورونا، في حصيلة لا تزال أدنى بكثير مقارنة بدول أخرى سجلت انتشاراً واسعاً للعدوى.

وارتفع عدد الوفيات إلى 10,027 وفاة، حسبما أورد موقع الإعلام الحكومي، مع تسجيل 168 وفاة أمس الجمعة.

وأعلنت روسيا 674,515 إصابة مؤكدة، في ثالث أكبر حصيلة من نوعها في العالم، علما بأن العدد اليومي للإصابات سجل تراجعاً في الشهر الماضي.

وفي إيران ومع تزايد حالات كورونا، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم إن المواطنين الذين لا يستخدمون الكمامات سيحرمون من الخدمات الحكومية.

وأشار روحاني إلى أن "جهات العمل التي لا تلتزم بالإرشادات الصحية ستغلق لمدة أسبوع لدى إعلانه إجراءات جديدة في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا".