الرئيس الإيراني: 35 مليون إيراني أصيبوا بفيروس بكورونا

الرئيس الإيراني حسن روحاني يعلن أن انتشار فيروس كورونا سيستمر حتى نهاية العام وربما يستمر حتى العام المقبل، ويقول إن ما بين 30 إلى 35 مليون إيراني من المحتمل أن يصابوا بالفيروس.

  • إمرأة إيرانية ترتدي قناعاً للوقاية من فيروس كورونا في سوق تاجريش بازار في العاصمة طهران (أ ف ب).
    إمرأة إيرانية ترتدي قناعاً للوقاية من فيروس كورونا في سوق تاجريش بازار في العاصمة طهران (أ ف ب).

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم السبت، أن تقارير وزارة الصحة تشير إلى أن ما بين 30 إلى 35 مليون إيراني من المحتمل أن يصابوا بفيروس كورونا، مؤكداً أنه لا سبيل لوقف انتشار الفيروس إلا بالتعاون والتكاتف، "كي نتمكن من تهيئة ظروف الأزمة في البلاد، وتنظيم القطاع الصحي وكل المتطلبات اللازمة في هذا المجال".

وفي جلسة للمركز الوطني لمكافحة كورونا، قال روحاني "مضت 5 أشهر ونحن نواجه هذا الفيروس الخطير، وما زال القلق مستمراً في إيران والدول الأخرى، لأن أمامنا خطوات أخرى لا بدّ أن نتخذها".

وأضاف أن تقارير وزارة الصحة تخمّن أن 25 مليون إيراني أصيبوا بالفيروس، كما أن ما يقارب من 14 ألف شخص توفوا بالمرض، كما أن أكثر من 200 ألف مواطن قد أُدخلوا المستشفيات خلال الـ150 يوماً الماضية.

وأشار روحاني إلى أن انتشار كورونا سيستمر حتى نهاية العام، وربما يتواصل في العام المقبل أيضاً، لأنه "من الصعب تحديد تاريخ لنهاية هذا المرض، كما أنه قد يتضاعف مستقبلاً". وقال إنه "لم يتم التوصل حتى الآن إلى علاج أو لقاح لهذا المرض، كما أننا لم نتوصل إلى شروط السلامة اللازم تحققها لمواجهته".

وكرر روحاني تأكيده ضرورة رعاية المقررات الصحية التي أُبلغت إلى المواطنين، معرباً في الوقت نفسه عن ارتياحه من أن وزارة الصحة والشركات المعرفية في البلاد أنتجت 5 أنواع من الأدوية التي ثبت تأثيرها في علاج مرض كورونا.

يذكر أن مدير عام المطارات في محافظة أصفهان أعلن الجمعة عن انطلاق أول رحلة جوية خارجية من مطار "الشهيد بهشتي" في أصفهان بعد توقف دام نحو 5 أشهر بسبب فيروس كورونا.

وبحسب البيانات الرسمية اليوم السبت، فقد سجّلت إيران حتى الآن نحو 270 ألف إصابة بفيروس كورونا و13791 حالة وفاة.