الهند تسجل أكثر من 300 ألف إصابة بكورونا

معدلات الإصابة بفيروس كورونا لا تزال تسجّل أرقاماً قياسية في الهند، حيث بلغ إجمالي الإصابات بكورونا حتى الآن 19.93 مليون إصابة في البلاد.

  • محرقة جنائزية لشخص توفي بسبب كورونا في نيودلهي في 2 أيار /مايو 2021 (أ ف ب).
    محرقة جنائزية لشخص توفي بسبب كورونا في نيودلهي في 2 أيار /مايو 2021 (أ ف ب).

أعلنت الهند، اليوم الإثنين، تسجيل أكثر من 300 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا لليوم الثاني عشر على التوالي، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى ما يقرب من 20 مليون.

وجرى أيضاً تسجيل 3417 وفاة جديدة ناجمة عن الفيروس.

ومع تسجيل 368147 حالة إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بلغ إجمالي الإصابات بكورونا في الهند حتى الآن 19.93 مليون، في حين وصل العدد الكلي للوفيات إلى 218959 وفقاً لبيانات وزارة الصحة.

ويحاول العلماء دراسة السبب الحقيقي وراء هذه الزيادات الهائلة، وعن ما إذا كانت وراءها سلالة متحورة يطلق عليها اسم "بي.1. 617".

واكتشفت لجنة المستشارين المزيد من الطفرات لفيروس كورونا المستجد وتعتقد أن الأمر يتطلب تتبعاً عن كثب.

هذا ولقي، يوم السبت، ما لا يقل عن 15 مريضاً بكوفيد-19 حتفهم بعدما اندلع حريق في مستشفى لمرضى كورونا غرب الهند.

وقالت الشرطة الهندية إن عمّال المستشفى ورجال الإطفاء أنقذوا 50 مريضاً آخرين في المستشفى.

وفي وقت سابق، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن متحور كوفيد-19 الهندي الذي يشتبه في مسؤوليته عن إغراق البلاد في أزمة صحية خانقة، قد رصد في 17 دولة أخرى على الأقل حول العالم.

من جهة ثانية، تعتزم أميركا تقييد دخول الوافدين من الهند بدءاً من 4 أيار/مايو، فيما قررت أستراليا منع مواطنيها الذين كانوا في الهند قبل 14 يوماً من تاريخ العودة للوطن من دخول البلاد بدءاً من 3 أيار/مايو.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، جين بساكي، يوم الجمعة، إن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن اتخذت قرارها هذا بناءاً على نصيحة المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.