كورونا يقتل أكثر من 800 شخص في إسبانيا في يوم واحد

عدد الوفيات بفيروس كورونا في إسبانيا يرتفع ارتفاعا قياسياً، والمستشفيات والمشارح تعجز عن استيعاب الضحايا.

  • كورونا يقتل أكثر من 800 شخص في إسبانيا في يوم واحد
    أفراد من الدفاع المدني الإسباني يغادرون مستشفى في ليجانيس بعد إحضار مريض مصاب بكورونا (أف ب).

سجّلت إسبانيا 832 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، بحسب الحصيلة الرسمية الأخيرة الصادرة، اليوم السبت، ما يرفع عدد الوفيات في البلاد إلى5690.

وأصبحت إسبانيا بذلك الدولة الثانية من حيث عدد الوفيات بالفيروس في العالم بعد إيطاليا.

وعجزت المستشفيات والمشارح في إسبانيا عن استيعاب الضحايا، فيما غالب أحد قادة الشرطة دموعه وهو يعلن وفاة زميل له.

وتأتي إسبانيا في المرتبة الثانية بعد إيطاليا من حيث عدد الوفيات، وارتفع عدد الإصابات فيها إلى 72248 اليوم بعدما سجل 64059 في اليوم السابق.

وقال فرناندو سيمون مسؤول الطوارئ الصحية، إن الوباء وصل إلى ذروته في بعض المناطق على ما يبدو لكن البلاد تفتقر إلى الأسرّة في وحدات العناية المركزة. وأضاف "ما زلنا نواجه مشكلة كبيرة مع تشبع وحدات العناية المركزة".

ومع استعداد إسبانيا لبدء الأسبوع الثالث من الإغلاق، حوّلت السلطات مبنى عاماً مهجوراً إلى مشرحة مؤقتة أخرى، بعد حلبة تزلج على الجليد جرى تحويلها إلى مشرحة الأسبوع الماضي، وفق صحيفة "الباييس".

وقالت الحكومة إن شحنة تضم 1.2 مليون كمامة اشترتها وزارة النقل من الصين لتوزيعها على العاملين في الصحة والنقل والبريد وصلت إلى مطار مدريد.

وفي برشلونة، نقل عمال توصيل وجبات مجانية للعاملين في مجال الصحة، مساء الجمعة، في إطار مبادرة باسم "التوصيل للأبطال" تتضافر فيها جهود 6 شركات لإرسال وجبات مجانية لما يصل إلى 200 شخص.

وتغلق المدارس والحانات والمطاعم والمتاجر التي تبيع سلعاً غير ضرورية أبوابها منذ 14 آذار/ مارس ومعظم السكان يلزمون بيوتهم، فيما تكافح إسبانيا لاحتواء التفشي.