"التصدي لسياسة روسيا العدوانية".. أوكرانيا تُقِرّ استراتيجية سياستها الخارجية

وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا يعلن أنَّ مجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني "وافق على استراتيجية السياسة الخارجية للبلاد"، التي تقرّبها نحو "الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وحلف الناتو".

  • وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا
    وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا

أعلن وزير الخارجية الأوكراني ديميتري كوليبا، إنَّ مجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني وافق على استراتيجية السياسة الخارجية، التي "تتضمّن مسار البلاد نحو الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي، والتصدي للسياسة الروسية العدوانية"، على حد تعبيره.

وقال الوزير كوليبا اليوم الجمعة إنَّ "اليوم هو حدثٌ تاريخيٌّ، فلأول مرة منذ 30 عاماً من الاستقلال حصلت أوكرانيا على استراتيجية واضحة ومفهومة وذات مغزى للسياسة الخارجية".

وأضاف وزير الخارجية الأوكرانية إنَّ الوثيقة "تحدِّد بوضوحٍ هدف السياسة الخارجية التي تتمثّل بتأسيس أوكرانيا في العالم كدولةٍ أوروبيةٍ قوية وذات موثوقية".

وتابع: "كما تُحدِّد الوثيقة 6 اتجاهات ذات أولوية للسياسة الخارجية من ضمنها "ضمان سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها، والثانية هي معارضة السياسة العدوانية لروسيا الاتحادية، والثالثة هي المسار نحو العضوية في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي".

ومطلع نيسان/أبريل من العام الجاري، أعلنت روسيا من خلال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن "انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي لن يفيد ولن يساهم في حل مشكلة دونباس".

كما حذّر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن محاولات إشعال حربٍ جديدةٍ في منطقة دونباس الأوكرانية ستدمر هذا البلد، وأعرب عن أمله بألا يتمكن "الموالون للغرب من استفزاز الجنود".