الدفاع الروسية تعلن تدمير 45 هدفاً أوكرانياً خلال الـ24 ساعة الماضية

المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، يكشف عن الخسائر الأوكرانية بما فيها قصف أهداف عسكرية ومخازن للأسلحة.

  • الدفاع الروسية تعلن تدمير 45 هدفاً أوكرانياً خلال الـ24 ساعة الماضية
    الدفاع الروسية تعلن تدمير عدداً من مراكز قيادة الجيش الأوكراني

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، اليوم الخميس، أنّ "القوات المسلحة الروسية تمكنت خلال يوم واحد من تدمير 45 هدفاً عسكرياً أوكرانياً، وعدد من مراكز قيادة الجيش الأوكراني وعشرات المعدات العسكرية، من بينها طائرات مسيرة".

وقال كوناشينكوف في إحاطة إعلامية: "قامت مقاتلات ومروحيات القوات المسلحة الروسية خلال اليوم بتدمير 45 هدفاً عسكرياً، من بينها: مركزان للقيادة، 41 مركزاً لتجمع القوى البشرية والعتاد العسكري، كما تم تدمير مخزن للصواريخ والمدفعية في منطقة فويفودفكي بجمهورية لوغانسك الشعبية".

وتابع: "تم تدمير مركز قيادة الفرقة 24، ومركبات تابعة للجيش الأوكراني في منطقة لوسكوتوفكا بواسطة صواريخ عالية الدقة متمركزة جواً، كما تم تدمير مستودعين للذخيرة تابعين للقوميين في منطقة سيفيرسك، و28 مركزاً لتجمع القوى البشرية والعتاد العسكري".

وأضاف: "قامت وحدات المدفعية بتدمير 6 مراكز قيادة، ومستودعين للذخيرة، و152 نقطة حصينة، و38 نقطة إطلاق نيران مدفعية تابعين للجيش الأوكراني، كما تم القضاء على 190 جندياً، و43 وحدة سلاح وعتاد عسكري".

وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع إلى أنّ "وسائل الدفاع الجوي الروسية قامت خلال اليوم بإسقاط 3 طائرات مسيرة، اثنان منها في منطقة مالايا كاميشيفاخا بمقاطعة خاركوف، ومنطقة سيفيرسك بجمهورية لوغانسك الشعبية، وطائرة مسيرة من طراز بيرقدار تي بي-2 فوق جزير زمييني".

وكانت الوزارة أعلنت، أمس الأربعاء، تدمير 40 هدفاً عسكرياً أوكرانياً، بينهم جسر عائم بالقرب من بلدة بروتوبوفكان و4 مستودعات للذخيرة وأسلحة صاروخية ومدفعية، و34 منطقة تمركز القوات والمعدات العسكرية الأوكرانية".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.