مرشحو ترامب يفوزون في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين

مرشحو الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يفوزون في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين في ولايات أميركية عديدة.

  • دونالد ترامب
    الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب 

حقّق العديد من المرشحين الذين دعمهم دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، فوزاً في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين في عدّة ولايات أميركية، ما يعزز استمرار سيطرة الرئيس السابق على بعض أركان الحزب الجمهوري. 

ففي ولاية ميشيغن على سبيل المثال، أطاح المسؤول السابق في إدارة ترامب، جون غيبس، عضو مجلس النواب الحالي بيتر ماير، وهو العضو الجمهوري الذي صوّت العام الماضي بعزل ترامب إثر أحداث اقتحام الكونغرس في السادس من كانون الثاني/يناير، كما فازت مرشحة الرئيس ترامب تودور ديكسون في المنافسة على منصب حاكمة الولاية عن الحزب الجمهوري.  

وبالانتقال إلى ولاية ميزوري، فاز المُدّعي العام للولاية إريك شميت، الذي أيّد دعوى قضائية لإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية لعام 2020، وكان أحد المرشحين الذين دعمهم ترامب للتنافس على مقعدٍ في مجلس الشيوخ.

وفي ولاية أريزونا، حقق مارك فينشم، عضو كونغرس الولاية المدعوم من ترامب أيضاً، فوزاً في الانتخابات التمهيدية لمنصب وزير خارجية الولاية، متغلباً على 3 مرشحين آخرين للحزب الجمهوري.

وحقق اليميني المتطرف، بليك ماسترز، فوزاً في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين على مقعد مجلس الشيوخ، وسيواجه الديمقراطي مارك كيلي في الانتخابات النصفية في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

وخسر رئيس مجلس نواب ولاية أريزونا الجمهوري، رستي باورز، محاولته الحصول على مقعد في مجلس الشيوخ، وهو كان قد أدلى بشهادة أمام الكونغرس بشأن مناشدات ترامب آنذاك للمساعدة في قلب نتائج الانتخابات الرئاسية، وخسارته كانت أمام السيناتور السابق ديفيد فارنسورث الذي دعمه ترامب.

يذكر أنّ ترامب دعم أكثر من 200 مرشح في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري لمناصب حكّام الولايات ومقاعد مجلس الشيوخ ومجلس النواب، إضافةً إلى مناصب الولايات المحلية.

وأظهرت بيانات أعدّتها صحيفة "واشنطن بوست" أنّ أكثر من 100 شخص من الرابحين من الحزب الجمهوري ضمن السباقات الانتخابية للحزب، يؤيدون مزاعم الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن تزوير الانتخابات الرئاسية التي شهدتها الولايات المتحدة الأميركية عام 2020.