اليمن: مشاهد توثق السيطرة على معكسر الخنجر في اليتمة

الجيش اليمني واللجان الشعبية يحرران معسكر الخنجر في اليتمة بمحافظة الجوف اليمنية، ولقطات نشرها الإعلام الحربي من العملية النوعية تظهر أسر عددٍ من جنود التحالف السعودي واغتنام أجهزة متطورة وآليات.

  • الإعلام الحربي اليمني ينشر مشاهداً توثق السيطرة على معكسر الخنجر في اليتمة
    مشاهد توثق السيطرة على معكسر الخنجر في اليتمة

نشر الإعلام الحربي في اليمن مشاهد لتحرير الجيش اليمني واللجان الشعبية معسكر الخنجر في اليتمة بمحافظة الجوف شمال شرق اليمن.

وتظهر المشاهد أسر الجيش واللجان الشعبية عدداً من جنود التحالف السعودي، خلال عملية حملت اسم "فجر الصحراء"، والسيطرة على جبل الشبكة والتلال المحيطة بالمعسكر.

ووثقّت المشاهد أيضاً اغتنام الجيش اليمني واللجان الشعبية كاميرات حرارية متطورة وآليات تابعة للتحالف السعودي في الموقع. 

 العميد عابد الثور : تحرير اليتمة يعني الاستحكام في عمق الصحراء

وحول أهمية هذه العملية قال الباحث في الشؤون العسكرية العميد عابد الثور أن منطقة اليتمة مهمة جداً بالمعنى العسكري لإشرافها على منفذ الخضراء السعودي، وتحريرها يعني الاستحكام في عمق الصحراء، ولأهميتها جانب آخر حيث تعتبر من أبرز مناطق المياه الجوفية في شبه الجزيرة العربية.

وأضاف أن استحكام الجيش واللجان الشعبية وسيطرتهم على هذه المنطقة يعني تماس مباشر مع قوات التحالف السعودي، كما أدت هذه العملية إلى قطع الطرقات الدولية التي استخدمها هذا التحالف للإمداد.

وكانت القوات المسلحة اليمنية، قد أعلنت يوم الأربعاء، إسقاط طائرة تجسس، وذلك أثناء قيامها بأعمال عدائية في أجواء مديرية عسيلان بمحافظة شبوة في وسط جنوب اليمن.

وأكد المتحدث باسم القوات اليمنية العميد يحيى سريع أنّ الطائرة التابعة لسلاح الجو الإماراتي تمّ إسقاطها بصاروخ أرض جو محلي الصنع.

ويأتي ذلك بعد ساعات من استشهاد 5 مدنيين من جراء استهداف طائرات التحالف السعودي حافلة ركاب في مفترق طريق مديرية بيحان غربي محافظة شبوة ذاتها.

وخلال الساعات الـ48 الأخيرة ارتفع عدد الغارات الجوية للتحالف السعودي على محافظات مأرب والجوف وصعدة والبيضاء إلى أكثر من 110 غارات جوية، طاولت معظمها مديريتي عسيلان وبيحان في محافظة شبوة.