وزيرا خارجيتَي العراق وعُمان يبحثان في مسائل الأمن الإقليمي

وزير الخارجية العراقيّ فؤاد حسين يبحث مع نظيره العُماني بدر البوسعيدي في مسائل الأمن الإقليمي والعلاقات الثنائية بين البلدين، على هامش اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في الرياض.

  • وزيرا خارجية العراق وعُمان يبحثان مسائل الأمن الإقليمي والعلاقات الثنائية
    وزيرا خارجيتَي العراق وعُمان ناقشا الانتخابات النيابية المبكّرة في العراق

بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين ونظيره العُماني بدر البوسعيدي في مسائل الأمن الإقليمي والعلاقات الثنائية بين البلدين.

أتى هذا اللقاء على هامش اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في العاصمة السعودية الرياض، بحيث تشمل محادثات وزير الخارجية العراقي نتائج مؤتمر بغداد الأخير، وانعكاسه على العلاقات الخارجية، والوضعين السياسيَّ والأمنيَّ في العراق، بالإضافة إلى الانتخابات النيابية المبكّرة التي ستجري في 10 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

ويناقش وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي قضايا المنطقة وعلاقات الدول المحيطة بها خارج المجلس، بالإضافة إلى ملفات إقليمية ودولية.

وتستمر الاستعدادات لإجراء الانتخابات التشريعية في كلّ المحافظات العراقية، وآخرها نينوى، حيث أكد سفيان المشهداني، وهو مسؤول في شعبة الإعلام في مكتب انتخابات محافظة نينوى، اكتمالَ الاستعدادات الفنية واللوجستية لإجراء الاستحقاق الانتخابي في المحافظة، كما أشار إلى تعيين نحو 40 ألف موظف اقتراع سيجري توزيعهم على أكثر من 6000 مركز اقتراع.

وعلى الصعيد الأمني، وقبل نحو أسبوعين، أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي إلقاء القبض على إرهابيَّين اثنين في محافظة الأنبار غربيّ العراق.

وأكَّدت الخلية، في بيانٍ لها، أن "العملية تمّت بناءً على معلومات دقيقة لشعبة الاستخبارات العسكرية، في وزارة الدفاع العراقية، وبالتعاون مع قوات برية".