أفغانستان: إطلاق نار خلال حفل سياسي شارك فيه مرشح للرئاسة

إطلاق نار خلال مشاركة المرشح الرئاسي الأفغاني عبد الله عبد الله وسياسيين في الذكرى السنوية لوفاة "زعيم الوحدة" .

  • قوات الأمن في أفغانستان (أرشيف)

أفادت وكالة "طلوع نيوز" الأفغانية بوقوع إطلاق نار خلال احتفالية شارك فيها زعماء سياسيون أفغان، من بينهم المرشح الرئاسي عبد الله عبد الله، في العاصمة كابول.

وبحسب الوكالة، فإن إطلاق النار المذكور وقع خلال مشاركة سياسيين أفغان، بينهم عبد الله، المرشح الرئاسي الذي أعلن فوزه بالرئاسة الأفغانية من طرف واحد، في تجمّع يوم الجمعة للاحتفال بالذكرى السنوية لوفاة عبد العلي مزاري، زعيم حزب الوحدة.

وقد حصدت هجمات طالبان حوالى 27 قتيلاً و29 جريحاً، بحسب المتحدث باسم وزارة الصحة الأفغانية.

من جانبه، دان الرئيس الأفغاني، أشرف غني، الهجوم، مؤكداً أنه "جريمة ضد الإنسانية".

جاء ذلك بعد الاتفاق التي وقّعته الولايات المتحدة مع حركة طالبان يوم السبت الماضي في الدوحة، تمهيداً لانسحاب كامل للقوات الأجنبية من أفغانستان خلال 14 شهراً، وهو يمثّل خطوة نحو إنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عاماً.

وشنّت طالبان هجوماً يوم الأربعاء 4 آذار/مارس، أدى إلى مقتل عددٍ من أفراد الشرطة الأفغانية في ولاية أوروزغان الواقعة في وسط البلاد، بحسب ما نشرته وسائل إعلام أفغانية، فيما أعلن الجيش الأميركي شنّ ضربات جوية ضد حركة طالبان في أفغانستان رداً على الهجمات.

تجدر الإشارة إلى أن حركة طالبان كانت قد قررت الإثنين إنهاء وقف العنف ضد القوات الأفغانية، مع التزامها به بالنسبة إلى القوات الأميركية والأجنبية الأخرى.