ظهور إعلامي للرئيس الكوري الشمالي يكذب الإشاعات حول وفاته

وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية تنشر نشاطاً للرئيس خلال قصه شريط افتتاح مصنع للأسمدة، مما يدحض جميع التكهنات بوفاته.

  • ظهور إعلامي للرئيس الكوري الشمالي يكذب الإشاعات حول وفاته
    تزايدت الشائعات في الأيّام الأخيرة حول صحّة كيم بعد غيابه عن أبرز مناسبة سياسيّة في البلاد

أعلنت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، أن الرئيس كيم جونغ أون قص شريط افتتاح مصنع للأسمدة، في أوّل ظهور له عبر الإعلام الرسمي منذ أن بدأت تسري تكهنات بشأن صحّته الشهر الماضي.

وقالت الوكالة إنّ "الزعيم الأعلى كيم جونغ-أون يقصّ شريط افتتاح مصنع سون تشون للأسمدة الفوسفاتيّة"، مشيرة إلى أن كيم "حضر الاحتفال الجمعة وسط هتاف المشاركين وتصفيقهم".

ولفتت إلى أنّه تفقّد المصنع أيضاً حيث تمّ "إطلاعه على عمليّة الإنتاج فيه".

وقالت الاستخبارات التايوانية يوم أمس، إن كيم مريض "لكنه لا يزال يمسك بالسلطة في كوريا الشمالية"، مشيرة إلى أن لديها "خطط طارئة لصراع محتمل على السلطة إذا مات كيم".

بدوره، امتنع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس الجمعة، عن التعليق على تقرير لوكالة أنباء كوريا الشمالية الحكومية يشير إلى ظهور علني لزعيم البلاد كيم جونغ أون لأول مرة منذ 11 نيسان/ أبريل.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض "أفضل عدم التعليق على ذلك... سيكون لدينا ما نقوله عن ذلك في الوقت المناسب".

من ناحيتها، صحيفة رسمية تابعة للحزب الحاكم في البلاد، كانت قبل أيام ردت بطريقة ساخرة عن الأنباء التي انتشرت حول وفاة الرئيس الكوري الشمالي.

ولم يظهر كيم علناً منذ أن ترأس اجتماع المكتب السياسي لحزب العمّال في 11 نيسان/أبريل، وفي اليوم التالي أفادت وسائل الإعلام الرسميّة أنّه تفقّد طائرات مقاتلة في وحدة للدفاع الجوّي.

وتزايدت الشائعات في الأيّام الأخيرة حول صحّة كيم بعد غيابه عن احتفالات ذكرى ميلاد مؤسّس النظام الكوري الشمالي كيم إيل سونغ في 15 نيسان/ابريل، وهي أبرز مناسبة سياسيّة في البلاد.

وأكّد المستشار الخاصّ للأمن القومي للرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إين قبل أيّام، أنّ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون "حيٌّ وبصحّة جيدة"، مقلّلاً من خطورة الشائعات حول وضعه الصحّي.