الحشد الشعبي يحبط هجوماً لداعش في جرف الصخر جنوب بغداد

الحشد الشعبي يحبط هجوماً لداعش في جرف الصخر جنوب بغداد،و الاستخبارات العسكرية تتمكن من إلقاء القبض على ابو هاجر أحد أبرز عناصر داعش في الموصل.

  • الحشد الشعبي يحبط هجوماً لداعش في جرف الصخر جنوب بغداد
    الشرطة الاتحادية قتلت  3 من مسلحي داعش في محافظة كركوك

أفاد مراسل الميادين في العراق بان الحشد الشعبي أحبط هجوماً لداعش في جرف الصخر جنوب بغداد.  

وأضاف مراسلنا بأن الشرطة الاتحادية العراقية قتلت  3 من مسلحي داعش قرب طريق الرشاد في محافظة كركوك شمال البلاد.

قائد عمليات الانبار في الحشد الشعبي قاسم مصلح قال في تصريحٍ للميادين إنَّ القوات التي تنفذ العمليات الأمنيةَ غرب الأنبار، دخلت إلى وادي حوران الذي يشهد تحرّكات لعناصر داعش.

كما تمكنّت الاستخبارات العسكرية من إلقاء القبض على ابو هاجر أحد أبرز عناصر داعش في الموصل.

وأعلنت القوات الأمنية العراقية المنفذة لعملية "أسود الصحراء"، أنها "تمكنّت ومن خلال قوة من لواء حشد حديثة ضمن قيادة عمليات الجزيرة، من مطاردة عجلة تحمل خمسة عناصر إرهابية حاولوا التخفّي داخل إحدى الأبنية المتروكة، حيث انفجر عليهم هذا المكان".

القوات الأمنية ذكرت بعد العملية   التي تمت بإشراف قيادة العمليات المشتركة، لتفتيش مناطق غربي الأنبار، أنه "اتضح أن المبنى مفخخ في منطقة المدهم جنوب غربي حديثه، ما أدى إلى مقتلهم جميعاً، ومن بينهم الإرهابي الملقب "أبو قسوره" وهو القائد العسكري لقاطع غرب الأنبار ".

  في الأثناء، انتشرت تعزيزات للحشد والجيش العراقي  في منطقة الكيلو مئة وستين على الطريق الدولي الرابط بين العراق والأردن، وانطلقت باتجاه النخيب جنوباً.

يأتي ذلك في إطار عملية أسود الصحراء التي انطلقت في الأنبار.

وانطلقت أمس الإثنين عمليات "أسود الصحراء"  لملاحقة بقايا داعش في صحراء الأنبار.

وشاركت في الهجوم قيادات عمليات الأنبار والجزيرة والحشد الشعبي غرب الأنبار ضمن القاطع، وعلى 9 محاور، بإسناد طيران الجيش والقوه الجوية.

وفي 27 نيسان/ أبريل، انطلقت عملية "رمضان الأولى"  لتطهير صحراء الأنبار الغربية من تنظيم داعش.