غضب روسي من تجاهل ترامب دور الاتحاد السوفياتي في النصر على النازية

ردود فعل روسية واسعة تستنكر التصريحات الأميركية، والمتحدثة باسم الخارجية الروسية تقول إنه يراد بهذا التجاهل والتقليل منْ أهمية بيان مشترك تبنّاه الرئيسان الروسيّ والأميركيّ قبل أسبوعين.

  • غضب روسي من تجاهل ترامب دور الاتحاد السوفياتي في النصر على النازية
    المتحدثة باسم الخارجية الروسية: لا يمكن التسامح مع موقف واشنطن

عمدت الولايات المتحدة عبر تصريحات رئاستها بشأن الذكرى الـ75 للنصر على النازية في الحرب العالمية الثانية إلى تجاهل دور الاتحاد السوفياتيّ السابق في هذه المعركة، ما أثار استنكاراً روسياً واسعاً.

فذكر الرئيس دونالد ترامب في فيديو بلاده وبريطانيا فقط في حديثه عن الانتصار على النازية، مشيراً إلى علاقات مع أوروبا أقوى ممّا كانتْ عليه في السابق.

الفيديو الذي يظهر فيه ترامب وزوجته ميلانيا وهما يزوران نصباً تذكارياً للجنود الأميركيين المشاركين في إنزال النورماندي.

وفي ردود الفعل الروسية، قالت المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا، إنه لا يمكن التسامح مع موقف كهذا. 

وأضافت أنه يراد بهذا التجاهل والتقليل منْ أهمية بيان مشترك تبنّاه الرئيسان الروسيّ والأميركيّ قبل أسبوعين، مشيرةً إلى استثناء البيت الأبيض جميع المنتصرين إلّا اثنين، فيما تحدّث البيان عنْ وحدة الصفّ بين الدول برغم الخلافات.
 
وكانت روسيا أحيت الذكرى وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه ينبغي للجيش أن يكون جاهزاً دائماً للرد على التهديدات وضمان سيادة روسيا.

بوتين وفي رسالة تهنئة لضباط الجيش بيوم النصر، قال إن على الجيش أنْ يضمن على نحو موثوق به سيادة روسيا ومصالحها الوطنية إضافةً الى الأمن والحياة الآمنة لمواطنيها.

ولفت إلى أنه "نحن نعلم ونؤمن إيماناً راسخاً بأننا لا نقهر عندما نكون معاً".