قوات حفتر تعلن تحريك عناصرها بمحاور طرابلس ووقف إطلاق النار

قوات خليفة حفتر تعلن عن الابتعاد مسافة على جميع محاور القتال، وذلك بعد إعلان حكومة الوفاق الليبية استعادتها قاعدة "الوطية" الجوية جنوب غرب طرابلس.

  • قوات حفتر تعلن تحريك عناصرها بمحاور طرابلس ووقف إطلاق النار
    قوات حفتر تعلن وقف إطلاق النار من جانب واحد لتجنب إراقة الدماء في نهاية شهر رمضان.

أعلنت قوات خليفة حفتر الابتعاد عن العاصمة الليبية مسافة تتراوح بين كيلومترين وثلاثة كيلومترات على جميع محاور القتال، ووقف إطلاق النار من جانب واحد، لتجنب إراقة الدماء في نهاية شهر رمضان.

وقال المتحدث باسم قوات خليفة اللواء أحمد المسماري في بيان عبر صفحته في "فيبسوك"، إن الجيش الوطني الليبي سيبدأ بتحريك القوات من مواقعها في المدينة بحلول منتصف نهار الأربعاء.

بيان نتفهم جميع الصعوبات التي يعاني منها أهلنا في طرابلس والخطر الذي يواجهونه بسبب الأعمال العدائية للإرهابيين...

Posted by ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ on Tuesday, May 19, 2020

ويأتي موقف قوات حفتر بعد إعلان حكومة الوفاق الليبية استعادتها قاعدة "الوطية" الجوية جنوب غرب طرابلس بعد اشتباكات مع قوات حفتر، واعتبر بيان للحكومة أن تحرير القاعدة العسكرية هو بداية لتحرير كل المدن، وللقضاء نهائياً على "مشروع الهيمنة والاستبداد"، بحسب وصفها. 

وكانت قوات المشير خليفة حفتر أعلنت، يوم أمس الثلاثاء، انسحابها من أجزاء من طرابلس خلال الليل، بعد أن خسرت يوم الإثنين قاعدة الوطية الجوية غربي العاصمة.

من جهته، قال رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج، يوم أمس الثلاثاء، إن السيطرة على قاعدة الوطية الجوية ليست نهاية المعركة، بعدما كانت قوات الوفاق انتزعت قاعدة الوطية الجوية من قبضة قوات المشير خليفة حفتر.

واعتبر السراج أن ما جرى يجعل "يوم النصر الكبير" قريباً أكثر.