هيئة الأسرى: استقرار الحالة الصحية للأسير معمر الصباح

الأسير معمر صباح (41 عاماً) من مدينة جنين كان دخل بداية العام الجاري عامه الـ18 على التوالي في سجون الاحتلال.

  • هيئة الأسرى: استقرار الحالة الصحية للأسير معمر الصباح
    هيئة الأسرى: الأسير الصباح سيكون تحت المتابعة والمراقبة الطبية

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، استقرار الحالة الصحية للأسير معمر الصباح (41 عاماً) من مدينة جنين، والذي يرقد في مستشفى "سوروكا" في بئر السبع منذ عدة أيام، نتيجة تدهور مفاجئ تعرض له.

وأوضحت الهيئة أنه بعد جهود حثيثة تمكن محامية كريم عجوة، من الحصول على معلومات دقيقة عن وضع الأسير الصباح، حيث تم إبلاغه أنه "عند إدخاله للمستشفى قبل عدة أيام كان يعاني من فشل رئوي ومشاكل بالرئة، ونتيجة لذلك تم وضعه بشكل فوري تحت أجهزة التنفس والتخدير".

وأضافت المحامية أن "وضعه الصحي الآن مستقر حسبما تم إبلاغنا من قبل مصلحة السجون، كما خضع لـ4 فحوصات لفيروس كورونا وتبين بأن نتيجته إيجابية، أي أنه غير مصاب".

وأشارت الهيئة إلى أن "الأسير الصباح سيكون تحت المتابعة والمراقبة الطبية"، مشيراً إلى أنه "يوم الاحد القادم سيتم التواصل مع مصلحة السجون وإدارة السجن في النقب من أجل الوقوف على آخر المستجدات بالنسبة لوضعه الصحي".

يذكر أن الأسير معمر أسعد عبد الله صباح (41 عاماً) من مدينة جنين كان دخل بداية العام الجاري عامه 18 على التوالي في سجون الاحتلال.

هذا، وأفاد "نادي الأسير" أن المحكمة العسكرية للاحتلال حكمت على الأسير أحمد عصام عبد الرحمن زكارنه من بلدة  قباطيه في جنين بالسجن لمدة 3 سنوات و4 شهور  وغرامة بقيمة  2000 شيكل علماً أنه معتقل في 12 نيسان/ أبريل 2018.