"الدستوري الحر" يبدأ إجراءات تصنيف تنظيم "الإخوان" تنظيماً "إرهابياً" في تونس

رئيسة الحزب الدستوريّ الحرّ في تونس عبير موسي تقول إنها بدأتْ "إجراءاتٍ لتصنيف تنظيم الإخوان المسلمين تنظيماً إرهابياً".

  • "الدستوري الحر" يبدأ إجراءات تصنيف تنظيم "الإخوان" تنظيماً "إرهابياً" في تونس
    رئيسة الحزب الدستوريّ الحرّ في تونس عبير موسي

قالت رئيسة الحزب الدستوريّ الحرّ في تونس عبير موسي، إنها بدأت إجراءاتٍ لتصنيف تنظيم "الإخوان المسلمين تنظيماً إرهابياً"، مشيرةً إلى أنها "تنوي الكشف عن نشاط وتمويل فرع اتحاد العلماء المسلمين بتونس".

وأسقط مجلس نواب الشعب في تونس في وقت سابق، مشروع اللائحة التي تقدّمت بها كتلة "الحزب الدستوري الحر" في البرلمان والمتعلقة بـ''رفض البرلمان للتدخل الخارجي في ليبيا ومناهضته لتشكيل قاعدة لوجستية داخل التراب التونسي قصد تسهيل تنفيذ هذا التدخل''، بعد تصويت 94 نائباً مع اللائحة مقابل رفضها من قبل 68 نائباً واحتفاظ 7 نواب بأصواتهم.

وتأتي جلسة البرلمان بعد ما أثارته الزيارات الخارجية والاتصالات التي أجراها راشد الغنوشي، مع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، وحكومة "الوفاق" في ليبيا جدلاً كبيراً في الساحة وانتقادات لما اعتبر تجاوزاً للصلاحيات الدستورية، وإقحاماً لمؤسسة البرلمان في صراع المحاور.

وكانت الجلسة العامة للبرلمان التونسي، شهدت اختلافاً في الآراء بخصوص الموافقة على إقرار مشروع اللائحة المعروضة للنقاش، بين موافق على مضمونها ورافض لها ومطالب بتعديلها.

يذكر أن الأجواء كانت مشحونة بين نواب الشعب التونسي فقد شهدت الجلسة تلاسناً حاداً وتوتراً بين نواب "ائتلاف الكرامة" ورئيس حزب "الإصلاح"، كما تعمد نواب "ائتلاف الكرامة"، وأغلب نواب حركة "النهضة" خرجوا من قاعة الجلسة أثناء تلاوة رئيسة "الحزب الدستوري الحر" لنص اللائحة التي تم نقاشها.