قتلى جراء حادثة طعن في اسكتلاندا

مراسل الميادين يفيد بمقتل عدد من الأشخاص في حادثة طعن في مدينة غلاسكو الاسكتلاندية، وشرطة المدينة تقول إنّ ضابطاً أصيب جراء الاعتداء.

  • حادثة طعن في مدينة غلاسكو
    حادثة طعن في مدينة غلاسكو

أفاد مراسل الميادين بمقتل 3 أشخاص في حادثة طعن في مدينة غلاسكو الاسكتلاندية.  وذكرت وكالة "أ ف ب" أنه المشتبه به قتل في الحادثة، التي أسفرت عن إصابة 6 أشخاص. 

كما أعلنت شرطة المدينة إغلاق شارع "ويست جورج" الذي وقع فيه الحادث ودعت المواطنين إلى الابتعاد عنه.

الشرطة ذكرت أنّ "الوضع تم احتواء الوضع وليس هناك أي خطر على المواطنين الآن". كما أعربت وزيرة الداخلية بريتي باتيل عن قلقها العميق جراء حادثة غلاسكو.

في سياق متصل، نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن شهود عيان قولهم إن شخصاً هاجم بسكين المارة في الشارع بشكل عشوائي.

من جهته، أكد اتحاد الشرطة الاسكتلندية أن هناك تقارير تشير إلى أن ضابطاً من بين المصابين.

وكانت وسائل إعلام بريطانية أعلنت، في 20 حزيران/ يونيو، عن حوادث طعن عديدة في مدينة ريدنج، في موقع شهد احتجاجاً لحركة "حياة السود مهمة".

ونقلت "رويترز" عن وسائل إعلام بريطانية قولها إن عدة أشخاص تعرّضوا للطعن في مدينة ريدينج بجنوب انكلترا، مشيرةً إلى أن عمليات الطعن أسفرت عن 3 قتلى وجريحان بحالة خطرة.

وقالت شرطة البريطانية إن "حادث خطير" وقع في مدينة ريدنج، مضيفةً أن الحادث هو عمل إرهابي، وشرطة مكافحة الإرهاب ستتولى التحقيق فيه.