هجوم إسرائيلي ضدّ مواقع في قطاع غزة رداً على البالونات الحارقة

الجيش الإسرائيلي يشن هجوماً موسعاً ضدّ عدة مواقع في قطاع غزة، ويقول إن هذه الاعتداءات تأتي بعد اندلاع نحو 60 حريقاً تسببت فيها بالونات حارقة آتية من غزة.

  •  غارات جوية لطائرات حربية تابعة للجيش الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب قطاع غزة (أ ف ب).
    غارات جوية لطائرات حربية تابعة للجيش الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب قطاع غزة (أ ف ب).

أفاد مراسل الميادين في غزة باستهداف الاحتلال الإسرائيلي فجر الأربعاء عدداً من المناطق في القطاع، وشملت الاعتداءات الإسرائيلية محيط مطار غزة سابقاً ونقاط رصد للمقاومة.

هذه الاعتداءات تأتي بحسب الإعلام الإسرائيلي، بعد اندلاع نحو 60 حريقاً في الساعات الـ24 الماضية، تسببت فيها بالونات حارقة آتية من غزة. 

وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس، ورئيس أركانه، أفيف كوخافي، كانا قد أكّدا أمس الثلاثاء أن استمرار إطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة، سيؤدي إلى "رد عنيف"، حتى لو وصل الأمر إلى تصعيد.  

وهدد غانتس حماس قائلاً إنه "حسناً يفعلون إذا تراجعوا عن خرق الأمن والهدوء في إسرائيل وإلا سنضطر للرد وبقوة".

كما أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، أن "إسرائيل" نقلت رسالة تهديد لحركة حماس معتبرةً أنها "لن تسمح بمواصلة إطلاق البالونات الحارقة والبالونات المتفجرة باتجاه إسرائيل، ونحن لسنا مستعدين لقبول ذلك".

يأتي ذلك بعد أن قامت سلطات الاحتلال بإغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري، ومنعت إدخال مواد البناء حتى إشعار آخر، وادعت أن قرارها جاء رداً على استمرار إطلاق بالونات حارقة من القطاع باتجاه الأراضي المحتلة.