الرئيس الإسرائيلي يدعو ولي عهد الإمارات لزيارة القدس المحتلة

خطوات التطبيع الرسمي بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي تتسارع، والرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين يدعو ولي عهد الإمارات محمد بن زايد إلى زيارة القدس المحتلة.

  • الرئيس الاسرائيلي يصف التطبيع مع الإمارات بـ
    الرئيس الاسرائيلي يصف التطبيع مع الإمارات بـ"الخطوة التي شأنها دفع منطقتنا إلى الأمام" (أ.ف.ب)

دعا الرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين اليوم الاثنين، ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، لزيارة القدس المحتلة، بعد أيام قليلة من إعلان اتفاق لتطبيع العلاقات الإسرائيليّة مع الإمارات.

ريفلين قال في تغريدة له على "تويتر": "كلي أمل أن هذه الخطوة سوف تساهم في بناء وتعزيز الثقة المتبادلة بيننا وبين شعوب المنطقة، ثقة ترسخ التفاهم بيننا جميعاً". 

واعتبر الرئيس الإسرائيلي متوجهاً بالحديث إلى بن زايد، أن "مثل هذه الثقة كما أثبتم بالخطوة الساميّة والشجاعة من شأنها دفع منطقتنا إلى الأمام وتوفير الازدهار والاستقرار لسكان الشرق الأوسط بأسره".

من جهته أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، اليوم الإثنين، أن تل أبيب "تستعد لتسيير رحلات طيران مباشرة نحو الإمارات عبر أجواء السعودية"، متوقعاً في الوقت نفسه "حجماً هائلاً من الاستثمارات والسياحة مع الإمارات". 

خطوط الاتصالات الهاتفية بين الإمارات و"إسرائيل" تمّ تدشينها أمس الأحد، عبر مكالمة أجراها وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان مع وزير الخارجيّة الإسرائيلي غابي أشكنازي، أكدا خلالها "الالتزام بتحقيق بنود معاهدة السلام بين الدولتين من أجل النهوض بالسلام والتنمية الإقليمية".

وأصبح بالإمكان الآن بعد اعلان التطبيع الرسمي، إجراء اتصالات مباشرة بالخطوط الهاتفيّة الإسرائيليّة من الإمارات. 

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أعلن يوم 13 آب/أغسطس الجاري، اتفاق سلام بين الإمارات و"إسرائيل"، فيما ستلتقي وفود إماراتيّة وإسرائيلية خلال الأيام المقبلة، لتوقيع اتفاقيات ثنائيّة ستشمل الجوانب الاقتصادية والدبلوماسية.