"اللجان" تدعو الفصائل الفلسطينية للاتفاق على برنامج مقاومة موحد

"لجان المقاومة" تعتبر اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية "خطوة مهمة" وتدعو إلى إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة والاتفاق على برنامج مقاومة موحد.

  • "لجان المقاومة" دعت إلى إنهاء الانقسام

وصفت "لجان المقاومة" أن اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية "خطوة مهمة لا بد من استكمالها بمشاركة وانضمام باقي فصائل المقاومة".

ودعت اللجان إلى "إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة على أساس الشراكة الوطنية الكاملة، والاتفاق على برنامج مقاومة موحد​".

ويأتي بيان اللجان قبيل اجتماع الفصائل اليوم بين بيروت ورام الله، وكذلك عقب استشهاد الأسير الفلسطيني داوود طلعت الخطيب في سجن "عوفر"، نتيجة وضعه الصحي السيء والمتفاقم.

وبحثت "حماس" و"الجهاد الإسلامي" اجتماع الأمناء العامين وتطورات القضية الفلسطينية، وذلك بعد إعلان الاتفاق الإماراتي - "الإسرائيلي" والتطبيع العلني، إضافة إلى منع دول عربية فلسطين من مناقشة أو إدانة خطوة التطبيع في جامعة الدول العربية.

وطالبت "الحركة الأسيرة" في سجون الاحتلال فصائل المقاومة بالعمل لتحقيق حرية الأسرى، وحمايتهم من البطش الإسرائيلي.

بالتوازي، حملت "حماس" الاحتلال مسؤولية استشهاد الخطيب داعية المنظمات الدولية لإنقاذ حياة آلاف الأسرى في السجون.