السراج: وقف إطلاق النار في ليبيا يقتضي أن تكون سرت والجفرة منزوعتي السلاح

رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج يدعو إلى تنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية، والإسراع في الحوار السياسي بين كل الأطراف عدا المتورطين في سفك دماء الليبيين.

  • السراج: الوصول الفعلي لوقف إطلاق النار في ليبيا يقتضي أن تصبح منطقتي سرت والجفرة منزوعة السلاح
    السراج: الوصول الفعلي لوقف إطلاق النار في ليبيا يقتضي أن تصبح منطقتي سرت والجفرة منزوعتي السلاح

قال رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج إن "هناك من يسعى للوصول للسلطة وحكم البلاد بالقوة". 

وأضاف السراج أن "الوصول الفعلي لوقف إطلاق النار في ليبيا، يقتضي أن تصبح منطقتي سرت والجفرة منزوعتي السلاح"، مجدداً المطالبة "بتنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية".

ودعا إلى الإسراع في الحوار السياسي بين كل الأطراف، عدا المتورطين في سفك دماء الليبيين.

وأعلن السراج في 17 أيلول/ سبتمبر عزمه على التنحّي عن منصبه قبل نهاية تشرين الأول/ أكتوبر.

يأتي ذلك بعد استقالة الحكومة الليبية "المؤقتة" الموالية لحفتر الإثنين برئاسة عبدالله الثني، بعد اجتماع عقده مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، الموالي لحفتر، مع رئيس مجلس الوزراء في الحكومة.

وأعلن طرفا الحوار الليبي في ختام مفاوضاتهما بمدينة بوزنيقة قرب العاصمة المغربية الرباط، التوصل إلى اتفاق بشأن معايير تولي المناصب السيادية في ليبيا.

وأكد وفدا المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب، في بيان مشترك أنهما توصلا في ختام لقاءاتهما في إطار الحوار الليبي، إلى "اتفاق شامل حول المعايير والآليات الشفافة والموضوعية لتولي المناصب السيادية".

واستضافت مونترو بسويسرا على مدار يومين اجتماعاً تشاورياً بين الأطراف الليبية بدعوة من مركز "الحوار الإنساني" وبرعاية الأمم المتحدة.

وتوافق المشاركون في الاجتماع التشاوري على إجراء انتخابات خلال 18 شهراً والبدء بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي الليبي وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

ويذكر أن المجلس الرئاسي الليبي نفى المعلومات التي تداولها موقع "أنتلجنس أونلاين" عن "اللقاء المزعوم" بين المشير خليفة حفتر والسراج في باريس.