هنية: نعتز بموقف الجزائر المشرّف أمام "الجمعية العامّة" الداعم لفلسطين

بعد رفضها التطبيع مع العدو الإسرائيلي، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، يشكر الجزائر على موقفها، بلسان رئيسها، الداعم للقضية الفلسطينية أمام الجمعية العامّة للأمم المتحدة.

  • هنية:
    رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية

بعث رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية رسالة إلى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون، مثمناً خطابه أمام الجمعية العامّة للأمم المتحدة، والذي أكّد فيه موقف الجزائر في التضامن مع فلسطين وقضيتها. 

وقال هنية في رسالته للرئيس الجزائري: "تابعنا في حركة حماس موقفكم الرَّافض للهرولة نحو التطبيع مع العدو الصهيوني"، واصفاً إياه بالخطاب المشرف.

وأضاف هنية في رسالته، أن "هذا الموقف المبدئي والتاريخي والثابت في الوقوف مع الشعب الفلسطيني، وقضيته العادلة حتى انتزاع حقوقه كاملة، وتحرير أرضه المحتلة والعودة إليها، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس"، على حد قوله.

كما أعرب هنية عن "تقدير وتثمين حركة حماس والشعب الفلسطيني لهذا الموقف المشرّف والتاريخي"، معرباً في الوقت ذاته عن أنَّ كلمات الرئيس الجزائري في خطابه أمام الأمم المتحدة  جدّدت التأكيد أنّ "فلسطين قضية مقدّسة".

يشار إلى أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أعلن أن بلاده لن تشارك في عملية التطبيع ولن تباركها، مؤكداً على أن القضية الفلسطينية هي مبدئية بالنسبة للجزائر وهي "قضية مقدسة بالنسبة للشعب الجزائري".

تبون أضاف في لقاء مع وسائل إعلام محلية "لقد لاحظنا نوعا من الهرولة للتطبيع مع "إسرائيل" مؤخراً"، وتابع مشدداً "لا يوجد حل للقضية الفلسطينية إلا بالدولة الفلسطينية في حدود 1967 وعاصمتها القدس الشريف".