قتيلان و7 جرحى من الفصائل الموالية لتركيا بانفجار في ريف حلب

بعد دوي انفجار كبير في أنحاء مدينة الباب شمال شرق حلب، مراسل الميادين يؤكّد وفوع عدد من القتلى والجرحى.

  • انفجار آلية مفخخة في ريف محافظة حلب الشمالي
    انفجار آلية مفخخة في ريف محافظة حلب الشمالي

أفاد مراسل الميادين في سوريا بأن الحصيلة الأولية لانفجار مدينة الباب بريف حلب قتيلان و7 جرحى من الفصائل الموالية لتركيا.

وفي التفاصيل، انفجرت آلية مفخخة في ريف محافظة حلب الشمالي، ضمن المناطق التي تسيطر عليها الفصائل الموالية لتركيا، وذلك في إطار استمرار حالة الفلتان الأمني في المنطقة.

وأفادت مصادر محلية، مساء السبت، بأن دوي انفجار كبير سمع في أنحاء مدينة الباب شمال شرق حلب، تبيّن لاحقاً أنه انفجار لسيارة مفخخة بالقرب من حاجز الشرطة المدنية الموالية لتركيا عند دوار سوق الهال، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى.

وشهدت منطقة الباب في ريف حلب الشرقي أمس السبت، اشتباكات عنيفة على محور قرية الدغلباش الواقعة غرب المنطقة، إثر هجوم نفّذه مجموعات مسلحة موالية للجيش التركي، باتجاه نقاط مشتركة للجيش السوري وما يسمى "مجلس الباب العسكري"، التابع لتنظيم "قسد". 

يذكر أنّ الجيش السوري نشر قواته على خطوط التماس بين منطقتي الباب ومنبج في 15 تشرين الأول/أكتوبر عام 2019، بعد دخوله منطقتي منبج وعين العرب واللتين شهدتا حينها رفع العلم السوري في وسطهما.