"إسرائيل هيوم": وفد إسرائيلي- أميركي إلى البحرين لتنظيم العلاقات

من المقرر أن يتوجه وفد إسرائيلي-أميركي إلى البحرين قبل الانتخابات الأميركية المقررة بعد ثلاثة أسابيع، وذلك في إطار تنظيم عملية العلاقات مع البحرين ودفعها قدماً، بعد توقيع الأخيرة اتفاقاً للتطبيع مع "إسرائيل" في واشنطن.

  • وزيرا خارجية الإمارات والبحرين مع الرئيس نتنياهو في البيت الأبيض بعد توقيع الاتفاق (أرشيف)
    وزيرا خارجية الإمارات والبحرين مع الرئيس نتنياهو في البيت الأبيض بعد توقيع الاتفاق (أرشيف)

كشفت صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية، أن الإدارة الأميركية تدرس إرسال وفد أميركي-إسرائيلي مشترك إلى البحرين، من أجل التوصل إلى عملية تنظيم العلاقات بين "إسرائيل" والبحرين.

يأتي ذلك بعد الاعلان الرسمي للبحرين والإمارات تطبيعهما العلاقات مع "إسرائيل"، والتوقيع على ورقة تفاهم عام في المراسم في البيت الأبيض في 15 أيلول/سبتمر الماضي.

الصحيفة لفتت إلى أنه لم يطرأ تطور عملي في دفع العلاقات قدماً بين البحرين و"إسرائيل"، وذلك خلافاً للعلاقة مع الإمارات، التي وقع معها اتفاق مفصل، حيث التقى وفد إسرائيلي مسؤولين رفيعي المستوى في أبو ظبي، كما التقى سفراء الجانبين مع بعضهم البعض، في أماكن عديدة في العالم، إضافة إلى ذلك التقى وزير الخارجية غابي أشكنازي في العاصمة الألمانية برلين نظيره الإماراتي عبد الله بن زايد.

وقال وزير الخارجية الإماراتي بعد لقائه أشكنازي في برلين في 6 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، خلال القمة الثلاثية التي تحتضنها برلين، إن "الهولوكوست" لن يحدث مرة أخرى.
 
وقالت الصحيفة الإسرائيلية، إنه "في البيت الأبيض يريدون أن يضعوا العلاقات بين "إسرائيل" والبحرين على مسار عملي أيضاً، ولذلك فهم يدرسون إرسال وفد إسرائيلي-أميركي إلى المنامة، على شاكلة الوفد التي توجه قبل نحو شهرين إلى أبو ظبي".

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيترأس الوفد إلى البحرين على ما يبدو وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، والسبب في ذلك أن صهر ترامب ومستشاره جاريد كوشنير منهمك في هذه الأيام فقط بالحملة الانتخابية.

"إسرائيل هيوم" لفتت أيضاً إلى أنه في هذه المرحلة لم يحدد تاريخ لتوجه الوفد إلى البحرين، ولكن يحتمل أن هذا الأمر سيحصل قبل انتخابات الرئاسة الأميركية التي ستجري بعد ثلاثة أسابيع.