المشيشي: تونس ستكون دائماً في صف القضية الفلسطينية

رئيس الوزراء التونسي هشام المشيشي يدعو خلال لقائه سفير دولة فلسطين هائل الفاهوم إلى ضرورة القيام بخطوات عملية دفاعاً عن الحق الفلسطيني.

  • رئيس الحكومة التونسي هشام المشيشي (أ ف ب - أرشيف)
    رئيس الحكومة التونسي هشام المشيشي (أ ف ب - أرشيف)

أكد رئيس الوزراء التونسي هشام المشيشي وقوف بلاده حكومة وشعباً إلى جانب الشعب الفلسطيني، مشدداً على أن تونس ستكون دائماً في صف القضية الفلسطينية.

وخلال لقائه سفير دولة فلسطين هائل الفاهوم في قصر الحكومة، دعا المشيشي إلى ضرورة القيام بخطوات عملية دفاعاً عن الحق الفلسطيني.

بدوره، قال الفاهوم إن اللقاء جاء تأكيداً للعمل المشترك والموحد من أجل تطوير العلاقات والدبلوماسية الفاعلة في الساحة الدولية.

وكان الرئيس التونسيّ قيس سعيّد شدد على "ضرورة العمل الدبلوماسيّ لنُصرة القضايا العادلة، وفي مقدّمتها الحق الفلسطينيّ". 

وأضاف: "فلسطين ليست ضيعةً ولا بستاناً، والشعب الفلسطيني سيسترد حقوقه، لأنها مشروعة بكل المقاييس''، مؤكداً أنّ تونس "لن تبخل على مواصلة الدفاع على الحق الفلسطيني ومناصرته في كل المحافل، حتى يعود الحق إلى صاحبه المشروع، وهو الشعب الفلسطيني''.