وزير الدفاع التركي: منظومات "إس 400" الروسية ضرورة وليست خياراً

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار يعلن أنَّ منظومات "إس 400" الصاروخية الروسية ليست خياراً، بل ضرورة، ويشير إلى إمكانية شراء منظومة باتريوت الأميركية في حال تقديم ضمانات كجدول زمني للتسليم والإنتاج المشترك.

  • وزير الدفاع التركي: منظومات
    وزير الدفاع التركي يعلن أن منظومات "إس 400" ضرورة استراتيجية

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الخميس، أنَّ منظومات "إس 400" الصاروخية الروسية ليست خياراً، بل ضرورة، مشيراً إلى إمكانية شراء منظومة باتريوت الأميركية في حال تقديم ضمانات كجدول زمني للتسليم والإنتاج المشترك.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" تصريحات أكار الذي قال إنّ منظومة الصواريخ الروسية "إس 400" ستستخدم بشكل مستقل في نظام الدفاع التركي، كما تستخدم الأسلحة الروسية الأخرى من طراز "إس 300" الموجودة لدى اليونان، والتي تنتمي إلى منظمة الناتو.

وأكَّد أكار أنَّ الاختبارات العسكرية التركية على منظومة "إس- 400" الصاروخية الروسية هي جزء من الاتفاق المبرم الذي يشمل برنامج شراء واختبار تقني.

وكانت تركيا قد أصدرت إخطار تقييد المجال الجوي والبحري، قبالة ساحلها على البحر الأسود، للسماح بإجراء اختبارات إطلاق تشمل منظومة الدفاع الروسية "إس-400"، بعد أسبوع من نقلها إلى المنطقة.

وذكرت وكالة "رويترز" أن الإخطار يقيّد المجال الجوي التركي، في منطقة قرب مدينة سينوب الساحلية، لإجراء اختبار رادار وربما إطلاق نار حي لمدة 6 ساعات يوم الجمعة 16 أكتوبر/تشرين الأول.

كما أصدرت في وقت سابق تنبيهاً دولياً عن إجراء مناورات عسكرية في سينوب في منطقة البحر الأسود في الفترة من 13 إلى 16 تشرين الأول/أكتوبر، وفقاً لما ذكرته إدارة المحيطات البحرية في البلاد.

وتعقيباً على ذلك، دانت الولايات المتحدة بشدة تشغيل تركيا منظومات الصواريخ "إس-400"، محذرةً من "تداعيات محتملة وخيمة" لهذا الإجراء التركي، بالنسبة للعلاقات الأمنية بين البلدين.

وعلّقت وزارة الدفاع الأميركية على التجربة التركية قائلة: "إذا ثبت صحة ذلك فوزارة الدفاع تدين بشدة تلك التجربة، فموقفنا كان واضحاً بأن تفعيل المنظومة غير متسق مع التزامات تركيا كحليف للولايات المتحدة ولحلف الناتو".

وأضاف البنتاغون: "لقد تم إيقاف تركيا من برنامج انتاج ​مقاتلات F35، وتشكل منظومة إس 400 حاجزاً أمام التطور في العلاقات الثنائية وغيرها".

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أكد في تموز/يوليو الماضي أن بلاده تبحث فرض عقوبات على تركيا بسبب صفقة صواريخ "إس 400" الروسيّة.

وقدّم نواب في الكونغرس الأميركي مشروع قانون لفرض عقوبات على تركيا على خلفية شرائها منظومة "إس 400" الروسيّة.