ترامب: نتائج الانتخابات مدهشة وفزنا بولايات لم نكن نتوقع الفوز بها

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يبدي تفاؤله بنتائج الانتخابات الأولية، لكنه يعتبر أن هناك محاولة لتزوير الانتخابات، ويقول: "بعد الانتصارات الكبيرة، فجأة تباطأ إعلان النتائج".

  • الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونائبه مايك بنس
    الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونائبه مايك بنس

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب: "كنا نستعد للاحتفال بالفوز، ولكن تم إرجاء ذلك"، مضيفاً: "فزنا بولايات كثيرة لم نكن نتوقعها، مثل جورجيا وفلوريدا وتكساس، وفزنا بكارولاينا وأريزونا، كذلك فزنا بولاية بنسلفانيا بعدد هائل من الأصوات. لقد حصلنا على 650 ألف صوت فيها".

وأضاف: "نحن نفوز كذلك في ميشيغين، وهذا كثير جداً. وفزنا بتكساس، ولكن لم يقوموا بجدولة ذلك بعد".

وأكد أن "نتائج الانتخابات مدهشة. لقد فزنا بولايات لم نكن نتوقع الفوز بها. لدينا عدد كبير من الولايات التي فزنا بها، وبفارق كبير بالأصوات. لقد فزنا حقيقة بهذه الانتخابات، وكنا مستعدين لإعلان هذا الفوز".

وتابع: "سنتوجه إلى المحكمة العليا لمنع وصول صناديق الاقتراع في ساعات متأخرة، وللاعتراض على تعداد الأصوات".

ترامب اعتبر أن هناك محاولة لتزوير الانتخابات، فبعد "الانتصارات الكبيرة، فجأة تباطأ إعلان النتائج".

من جهته، قال نائب الرئيس الأميركي مايك بنس: "فيما يتواصل تعداد الأصوات، سنبقى يقظين. نحن على طريق النصر، وسنستعيد عظمة أميركا". 

وفي وقت سابق اليوم، قال ترامب في تغريدة على "توتير": "لن ندعهم يفوزون"، متهماً بايدن والديموقراطيين بـ"سرقة الأصوات". 

كما أعلن ترامب أنه سيلقي كلمة الليلة، مشيراً إلى أنه "سيكون فوزاً كبيراً".

جاء كلام ترامب عقب كلمة للمرشح الديموقراطي لرئاسة أميركا جو بايدن، عبّر فيها عن تفاؤله، وقال: "نحن على المسار الصحيح للفوز في الانتخابات".

وأضاف بايدن في كلمة له: "نحن متفائلون بالفوز، وسيتطلب الأمر وقتاً لإنهاء تعداد الأصوات في بعض الولايات". وعدّ فوز حزبه بأريزونا واحتمال الفوز بجورجيا ووسكنسون وميشيغين وبنسلفانيا "انتصاراً كبيراً"، ولكنه نبّه إلى أن الفرز سيستمر لوقت أطول من المعتاد، وإن كانت النتائج ستصدر، بحسب تقديره، صباح الأربعاء بالتوقيت المحلي.

وحصل الرئيس الأميركي والمرشح لولاية رئاسية جديدة، دونالد ترامب، على 213 مندوباً من الهيئة الناخبة، وتقدم منافسه الديموقراطي جو بايدن عليه بفارق 25 مندوباً.