آملاً بإلقاء خطاب اليوم.. بايدن: لن أدخل أميركا في حروب لامتناهية

المرشح الديمقراطي جو بايدن يقول إنه حصد 74 مليون صوت، وهو الأكبر في تاريخ الانتخابات الأميركية، وإنه في طريقه للحصول على 300 صوت في الكلية الانخابية، واعداً أن لايدخل الولايات المتحدة في حروب لامتناهية.

  • لا يزال المرشح الديمقراطي جو بايدن يتقدم في 3 ولاية من الولايات الحاسمة وهي بنسيلفانيا وأريزونا ونيفادا
     المرشح الديمقراطي جو بايدن يتقدم في 3 ولاية من الولايات الحاسمة وهي بنسيلفانيا وأريزونا ونيفادا

قال المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن إنه في طريقه للحصول على أكثر من 300 صوت في الكلية الانتخابية، وهو ما يفوق العدد المطلوب لفوزه بالرئاسة، وإن لم يكن لديه إعلان نهائي بالفوز بعد.

وفي خطاب ألقاه في ولاية ديلاوير، قال بايدن، إنه حصد 74 مليون صوت، وهو الأكبر في تاريخ الانتخابات الأميركية.

المرشح الديمقراطي أمل أن يلقي خطاباً آخر اليوم، وقال إنه لن يدخل في حروب لا متناهية.

ولفت إلى أنه سيعمل من أجل جميع الأميركيين، وقد وضع خططه مع نائبته كمالا هاريس، لمعالجة تبعات أزمة فيروس كورونا والتباطؤ الاقتصادي.

من جهته، الرئيس دونالد ترامب توقّع أن يستعيد تقدمه في بعض الولايات، مع المضي قدماً في الإجراءات القانونية التي وعد باتخاذها في الولايات، التي تأخر فيها لمصلحة خصمه بايدن.

ترامب قال في تغريدة على "تويتر" إنه "لا يحق لمنافسه المطالبة بالرئاسة"، مؤكداً انطلاق الإجراءات القانونية في الولايات التي فاز بها بايدن.

وفي تغريدة أخرى، تساءل ترامب "كيف ارتفعت الأصوات"؟

كما توجّه ترامب في تغريدة أخرى للنائب العام الأميركي السابق ماثيو وايتيكر، وقال: "نحن بحاجة إلى توضيح لكيفية ارتفاع هذه الأرقام خلال اليومين أو ثلاثة الماضية".

وكان وايتيكر قد صرح بذلك خلال برنامج "النسخة المسائية" The Evening Edit مع الإعلامية، إليزابيث مكدونالد، على إحدى قنوات "فوكس نيوز".

وماثيو وايتيكر هو النائب العام الأميركي السابق الذي شغل منصبه من تشرين الثاني/نوفمبر 2018، وحتى شباط/فبراير 2019، والذي قام بتعيينه ترامب.

وفيما تترقب الولايات المتحدة حسم إسم رئيسها، تتواصل عمليات فرز الأصوات في عدد من الولايات، وقد اتسع الفارق بين الرئيس الجمهوري دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن لمصلحة الأخير.

وفي الإطار تحدث مراسل الميادين عن تقدّم بايدن يتقدم على ترامب في جورجيا بـ 4263صوتاً. 

موقع "سي أن أن" نقل عن أحد كبار مستشاري ترامب قوله إنَّ "الأمر قد قضي"، فيما نقلت عن مستشارٍ آخر أنَّ "ترامب بات الآن في عزلة"، في إشارة إلى السباق الانتخابي، 

هذا وأصدر قاضٍ في المحكمة العليا الأميركية أمراً يطالب المقاطعات في ولاية بنسلفانيا بفصل بطاقات الاقتراع بالبريد التي وصلت بعد يوم الثلاثاء الذي جرت خلاله الانتخابات.

قاضي المحكمة العليا صمويل أليتو طلب الاحتفاظ بهذه البطاقات، وقال إنه "إذا تمّ فرزها فسيجري عد الأصوات التي تم ّتلقيها بعد يوم الانتخاب بشكل منفصل".

اللجنة المركزية للحزب الجمهوري أوفدت طواقمها للقضايا على عجل لبعض الولايات. 

يذكر أن القاضي الجمهوري صمويل أليتو، اختاره الرئيس الجمهوري الأسبق جورج بوش الابن في نهاية تشرين الأول/أكتوبر عام 2005، وذلك عقب استقالة ساندرا أوكونور (وسط)، التي كانت تلعب دوراً محورياً في المحكمة العليا وأعلنت استقالتها في مطلع تموز/ يوليو من العام نفسه.

الرئيس ترامب، قال في بيان له في وقت سابق، "نعتقد أن الشعب الأميركي يستحق شفافيّة كاملة في جميع عمليات فرز الأصوات والمصادقة على الانتخابات"، مشيراً إلى أنّه "منذ البداية قلنا يجب عدّ الأصوات، ويجب عدم احتساب بطاقات الاقتراع غير القانونيّة، ومع ذلك فقد واجهنا مقاومة لهذا المبدأ الأساسي من قبل الديمقراطيين".

أنصار بايدن يحتفلون بالفوز

في المقابل، احتفل أنصار بايدن قبيل كلمته في ولاية ديلاوير، كما تجمع أنصار بايدن وترامب، في الشوارع الأميركية وسط ترقب لنتائج الانتخابات ومعرفة المرشح الفائز. وشهدت الساحة أمام البيت الأبيض تجمعات بالتزامن مع استمرار فرز الأصوات.

وأفاد مراسل الميادين في واشنطن، أن آخر الاحصاءات تقدّر تقدم بايدن على ترامب في ولاية جورجيا بـ4 آلاف صوت، وكذلك أكدت وسائل إعلام أميركية اتساع الفارق بين بايدن وترامب في ولاية بنسلفانيا إلى 19 ألف صوت لصالح المرشح الديمقراطي.

وأشار مراسلنا إلى أن استمرار نمط خطاب الطرفين يثير المزيد من التوتر والمناوشات في الشارع الأميركي.

ولا يزال فرز الأصوات مستمراً في 6 ولايات، يتقدم بايدن في 3 منها، وهي بنسيلفانيا وأريزونا ونيفادا، فيما يتقدم ترامب في كارولاينا الشماليّة وألاسكا، بينما تتقارب النتائج في جورجيا، حيث أعلنت حكومة الولاية أنها "بصدد إعادة فرز بطاقات الإقتراع بسبب أهمية الولاية الإنتخابية في عملية الإقتراع ونتائجها".

وفي وقت يتوعد فيه ترامب بالتوجه إلى المحكمة العليا للاعتراض على نتيجة الانتخابات، لا يزال المرشح الديمقراطي جو بايدن يملك 253 صوتاً في "الكليّة الانتخابيّة"، مقابل 213 صوتاً للرئيس الأميركي دونالد ترامب.