ترامب: سيتوفر اللقاح ضد كورونا في نيسان/أبريل باستثناء نيويورك

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يؤكد أن الإدارة الأميركية ستتولى توزيع اللقاح بعد المصادقة عليه من وكالة الأدوية والأطعمة قريباً جداً.

  • ترامب: سيتوفر اللقاح ضد كورونا مع نيسان/أبريل باستثناء نيويورك
    ترامب: الإدارة ستتولى توزيع اللقاح بعد المصادقة عليه.

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إن "إدارته لن تفرض عزلاً عاماً على أميركا تحت أي ظرف بسبب تفشي فيروس كورونا".

وأكد ترامب في مؤتمر صحفي إنه يتوقع أن "يصبح لقاح فيروس كورونا متاحاً لجميع السكان في أقرب وقت ممكن في نيسان/أبريل باستثناء في ولاية نيويورك"، مشيراً إلى أنه لن يقوم بتوزيعها على ولاية نيويورك "قبل أن يتلقى طلباً من حاكم الولاية بجهوزية أجهزته للقيام بذلك".

وأضاف ترامب أيضاً في أول تصريحات علنية له منذ أكثر من أسبوع بعد خسارته في الانتخابات أمام الديموقراطي جو بايدن، أنه يتوقع إصدار إجازة الاستخدام الطارئ للقاح شركة فايزر "قريباً جداً"، معتبراً أن "لقاح شركة فايزر سيقلل نسبة الوفيات جراء فيروس كورونا في البلاد".

وفي السياق، تابع قائلاً "كجزء منها أعلنت شركة فايزر أن الصين توصلت للقاح بفعالية 90%، وسيتم توفير اللقاح مجاناً كجزء من مساعدة الدولة لها سابقاً بنحو 1،5 مليار دولار".

وقال ترامب إن الإدارة ستتولى توزيع اللقاح بعد المصادقة عليه من وكالة الأدوية والأطعمة قريباً جداً، مشيراً إلى أن ملايين الجرعات جاهزة للتوزيع فور تلقي المصادقة، والأولوية ستكون لكبار السن والطواقم الطبية.

كما، أكد أن إدارته إستطاعت تقليص معدلات الوفيات بالفيروس بنحو 85%. 

وبالتزامن، أعلن وزير الصحة أليكس آزار، إنه "بدعم الرئيس ترامب استطعنا الاستثمار بتوفير نحو 10 مليارات دولار لجهود البحث والاختبار وتصنيع لقاح فعال".

وأعلنت شركة "فايزر" الأميركية وبالتعاون مع شركة "بيونتيك" الألمانية، أن لقاحهما الجاري تجربته ضد "كوفيد-19" أثبت فعاليته بنسبة 90%، بعد التحليل الأولي لنتائج المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وهي الأخيرة قبل تقديم طلب ترخيصه.

يأتي ذلك في وقت، قالت وسائل إعلام أميركية، اليوم الجمعة، إن الديمقراطي جو بايدن، الذي فاز في الانتخابات الرئاسية الأميركية فاز بولاية جورجيا ليحصل بذلك على 306 من أصوات المجمع الانتخابي (538).

وفاز الرئيس دونالد ترامب المنتهية بولاية نورث كارولاينا وحصل على 232 من أصوات المجمع الانتخابي، وبذلك تكون قد ظهرت نتائج جميع الولايات الأميركية.

ويذكر أن الولايات المتحدة سجلت نحو المليون العاشر خلال الأيام العشرة الماضية في أعلى معدل إصابة منذ أن سجلت البلاد أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في ولاية واشنطن قبل 293 يوماً، بينما سجّلت المليون التاسع في خلال أسبوعين، وهو ما يشير إلى سرعة انتشار المرض في البلاد، وفق صحيفة "نيويورك تايمز".