"الخارجية الإيرانية": اغتيال سليماني جرس إنذار يحذر من التواجد الأميركي

وزارة الخارجية الإيرانية تقول إنّ التواجد الأميركي المؤذي فرض على الشرق الأوسط دماراً لا يوصف، وتشير إلى أنه على المنطقة أن تدرك هذه الحقيقة وهي أن "السلام والأمن الإقليمي على المحك".

  • الخارجية الإيرانية: التواجد الأميركي المؤذي فرض على الشرق الأوسط دماراً لا يوصف
    الخارجية الإيرانية: التواجد الأميركي المؤذي فرض على الشرق الأوسط دماراً لا يوصف

قالت وزارة الخارجية الإيرانية إن اغتيال الشهيد قاسم سليماني كان انتهاكاً للقوانين وجرس إنذار "يحذر من أن التواجد العسكري الأميركي في المنطقة سبب لزعزعة الأمن والاستقرار فيها".

وفي تغريدة عبر التويتر، أضافت الخارجية الإيرانية، أن "التواجد الأميركي المؤذي فرض على الشرق الأوسط دماراً لا يوصف".

كما أشارت إلى أنه "على المنطقة أن تدرك هذه الحقيقة وهي أن السلام والأمن الإقليمي على المحك".

يأتي ذلك في حين تتواصل في العديد من الدول العربية والإسلامية فعاليّات إحياء الذكرى السنوية الأولى لاغتيال القائدين الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس.

المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني حسين أمير عبد اللهيان قال "دخلنا في مرحلة نهاية النظام الصهيوني"، وأكد أن "الانتقام الشديد سيكون من قتلة الشهيد سليماني الأميركيين"، مشدداً على أن "العدالة ستنجز بحق الجناة في جريمة اغتيال الشهيد سليماني".