داعياً للمسير نحو الكونغرس.. ترامب: لن أستسلم ولن أعترف بالهزيمة

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يدعو نائبه إلى إعادة الأصوات الانتخابية إلى الولايات لإعادة التصديق عليها، والشرطة الأميركية من المحتجين عدم إحضار أسلحتهم إلى واشنطن.

  • ترامب: لن أستسلم مطلقاً ولن أعترف أبداً بالهزيمة
    احتشد الآلاف من أنصار ترامب وبينهم أعضاء في جماعات يمينية متطرفة في واشنطن 

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه لن يستسلم مطلقاً ولن يعترف أبداً بالهزيمة، في إشارة إلى عدم اعترافه بنتائج الانتخابات التي فاز بها منافسه الديمقراطي جو بايدن.

كما دعا ترامب نائبه مايك بنس إلى إعادة الأصوات الانتخابية إلى الولايات لإعادة التصديق عليها.

بالتزامن، أفاد مراسل الميادين باندلاع اشتباكات أمام الكونغرس بين الشرطة ومناصري ترامب، مشيراً إلى أن مناصري ترامب حاولوا اقتحام مبنى الكونغرس.

ولفت مراسلنا إلى أن الشرطة استقدمت تعزيزات أمنية للمساعدة في تأمين محيط الكونغرس.

ودعا ترامب أنصاره للمسير إلى مبنى الكونغرس ودعوة "النواب الشرفاء" إلى الاعتراض على نتائج انتخابات الرئاسة، قائلاً: "سنوقف سرقة الانتخابات ولدينا مزيد من الأدلة على فوزنا بتلك الانتخابات".

وكرر ترامب ادعاءاته بأن الانتخابات تضمنت تزويرا واسع النطاق دون تقديم أي دليل، كما ادعى أن المسيرة يحضرها "مئات الآلاف" وأنه "لا توجد صحافة عادلة وحرة في الولايات المتحدة بل أعداء للشعب الأمريكي"، على حد قوله.

واحتشد الآلاف من أنصار ترامب، وبينهم أعضاء في جماعات يمينية متطرفة، في واشنطن للاحتجاج على اجتماع الكونغرس اليوم الأربعاء، للتصديق على فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية التي أُجريت في شهر تشرين الثاني/نوفمبر.

ونشرت السلطات في العاصمة ​واشنطن​ المئات من قوات الحرس الوطني لل​مساعدة​ في حفظ النظام، تحسباً لاندلاع ​احتجاجات​ عقب تصديق ​الكونغرس​ على نتائج ​الانتخابات الرئاسية​.

وصدقت كل الولايات الأميركية على أن بايدن، فاز بالانتخابات بعدد 306 أصوات في المجمع الانتخابي مقابل 232 صوتاً لترامب.

وتعثرت جهود ترامب للتشكيك في فوز بايدن في المحاكم في أنحاء البلاد.

هذا ووعد عدد من زملاء ترامب الجمهوريين ببذل جهد للمماطلة يمكن أن يمدد الإجراءات إلى ما بعد منتصف الليل لكن من المؤكد أن مصيره الفشل.

كما طلبت الشرطة من المحتجين عدم إحضار أسلحتهم إلى واشنطن التي تطبق بعض أشد قوانين الأسلحة صرامة في البلاد وتحظر حمل الأسلحة النارية بشكل علني.

وقال قائد ​الشرطة​ في العاصمة روبرت كونتي: "تلقينا بعض المعلومات عن أفراد يعتزمون إحضار أسلحة إلى مدينتنا، وهو أمر لن يتم التهاون معه"، مضيفاً أنه "سيتم اعتقال أي شخص يحمل سلاحاً أو يثير ​العنف"​.

وحاول أنصار ترامب مساء أمس الثلاثاء الوصول إلى ساحة "حياة السود مهمة" في واشنطن لكن شرطة مكافحة الشغب منعتهم باستخدام رذاذ الفلفل والهراوات.

وتضمن بيان الحرس الوطني بواشنطن أن أكثر من 300 جندي سيكونون جاهزين لدعم ​حكومة​ المدينة، والسيطرة على الحشود ومساعدة خدمات الإطفاء والإنقاذ. وقال كونتي، إن "أفراداً من شرطة الكونغرس وشرطة المتنزهات والخدمة السرية سينضمون إليهم".

في الوقت نفسه، أعلن الديموقراطي جون أوسوف، فوزه بالمقعد الثاني  في مجلس الشيوخ في الانتخابات الفرعية بولاية جورجيا، مؤكداً أن فوزه سيمنح الرئيس المنتخب جو بايدن السيطرة على المجلس.

وقال أوسوف في بيان: "جورجيا، شكراً جزيلاً على الثقة التي أوليتها لي. يشرفني دعمكم وتقديركم وثقتكم وأتطلع لخدمتكم".

ولم تعلن وسائل الإعلام الأميركية نتائج الاقتراع بعد، كما لم يقر خصم أوسوف الجمهوري ديفيد بيردو، بهزيمته.