تأجيل محاكمة نتنياهو إلى أجل غير مسمى بسبب الإغلاق

محاكمة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو يتم تأجيلها للمرة الثانية إلى أجل غير مسمى، بسبب إجراءات الاغلاق الصحي. والمعارضة تتهم نتنياهو بأنه فرض هذا الاغلاق بهدف التهرب من المثول أمام القضاء.

  • تأجيل محاكمة نتنياهو إلى أجل غير مسمى بسبب الاغلاق الصحي
    حركة "الأعلام السود" المعارضة، قالت إن نتنياهو فرض الإغلاق، بهدف إرجاء محاكمته. (أرشيف)

أُرجِئت إلى أجل غير مسمى، الجلسة التي كانت ستعقدها المحكمة المركزية في القدس المحتلة يوم الأربعاء المقبل، في إطار محاكمة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في ملفات الفساد المنسوبة اليه.

وتقرر إلغاء هذه الجلسة، بسبب إجراءات الإغلاق الصحي المُحكم، للحد من انتشار فيروس كورونا، التي دخلت حيز التنفيذ منتصف ليل الخميس - الجمعة. ولم يتم بعد تحديد موعد جديد لها.

حركة "الأعلام السود" المعارضة لنتنياهو، قالت إن "الأمور بدأت تنجلي"، معتبرة أن "رئيس الوزراء قرر فرض هذا الإغلاق، بهدف إرجاء محاكمته وتجنّب المثول أمام القضاء ليحاسب على جرائمه".

كما دعت الحركة إلى التظاهر مساء غد السبت ضد الإغلاق، الذي وصفته بـ"السياسي" وضد تفكيك "الديموقراطية الإسرائيلية".

وكانت رئيسة المحكمة التي تنظر في تهم فساد موجهة إلى نتنياهو، القاضية ريفكا فريدمان- فيلدمان أرجأت، في تموز العام 2020، جلسات الاستماع إلى الأدلة، إلى كانون الثاني/يناير من العام 2021.

ويأتي ذلك، في وقت يواجه نتنياهو فيه مظاهرات أسبوعية للمطالبة برحيله عن رئاسة الحكومة ومحاسبته بسبب تهم الفساد الموجهة إليه.

وفي سياق قضائي آخر، قرّر المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، اليوم الجمعة، تقديم لائحة اتهام ضدّ وزير الداخلية ورئيس حزب "شاس"، آريه درعي بالتهرّب الضريبي. وتم استدعاء درعي إلى جلسة استماع قبل اتهامه.