قيادي في قوة القدس: الهجمات على مواقع المقاومة بسوريا سيتبعها رد قوي

مسؤول في قوة القدس الإيرانية يعلن عدم وقوع إصابات في الغارات التي استهدفت مواقع بدير الزور والبوكمال، ويتوعد "إسرائيل" بالرد في حال استهدافها مواقع المقاومة.

  • قيادي في قوة القدس: الهجمات على مواقع المقاومة في سوريا سيتبعها رد
    خاني: الهجوم على مواقع بدير الزور والبوكمال لم تنتج عنه خسائر بشرية

أكد المساعد السياسي لقائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني أحمد كريم خاني، أن هجوم المقاتلات الإسرائيلية على مواقع بدير الزور والبوكمال "لم تنتج عنه خسائر بشرية". 

وقال خاني إن "خوف الصهاينة من انتقام إيران أجبرهم على القيام بهجمات عمياء"، مضيفاً أن "إسرائيل" تدرك جيداً بأن "الهجمات على مواقع المقاومة في سوريا ستقابل بالتأكيد برد فعل قوي". 

وكانت الجهات العسكرية السورية أكدت أن "العدو الإسرائيلي قام بعدوان جوي على مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال عند الساعة 1:10" من ليل الثلاثاء-الأربعاء الماضي. 

وأوضحت مصادر الميادين، في وقت سابق، أن الاعتداء الذي وقع على نقطتين في البوكمال ودير الزور هو "عدوان أميركي إسرائيلي مشترك"، حيث "أمّنت القوات الأميركية عمليات الاستطلاع من مواقعها بالعراق، فيما نفذت الطائرات الإسرائيلية الاعتداء".

كما أكد مسؤول استخباراتي أميركي رفيع المستوى لوكالة "أسوشيتد برس" بأن الجولة الأخيرة من الغارات الإسرائيلية نفذت بناءً على بيانات استخباراتية قدمتها الولايات المتحدة.

ونقل مراسل الميادين في بغداد عن مصدرٍ أمنيّ أن الاعتداء الاسرائيلي استهدف مواقع "تمّ إخلاؤها" قبل القصف.