البيت الأبيض: 1 من كل 7 أميركيين يواجهون خطر عدم توفر قوتهم

المتحدثة باسم البيت الأبيض تقول إن "الرئيس بايدن مستعد للتعاون مع الديمقراطيين والجمهوريين"، وتؤكد أنه "يريد تمرير قانون حزمة المساعدات بصورة مستعجلة".

  •  المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي
    المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، إن الرئيس الأميركي جو بايدن، يرى أن حزمة المساعدات ينبغي أن تكون بحجم تداعيات كورونا، مشيراً إلى أن من الواضح أن حجم الحزمة ينبغي أن تكون أقرب إلى ما اقترحه الرئيس وهو  1.9 تريليون دولار.

ولفتت ساكي إلى أن أسواق الأسهم تخضع لمراجعة نتيجة تقلب الأسواق المالية، مرحبةً بمقترحات المشرعين.

كما اعتبرت ساكي أن واحداً من كل 7 أميركيين يواجهون خطر عدم توفر قوتهم، مؤكدةً أن بايدن يريد تمرير قانون حزمة المساعدات بصورة مستعجلة بأي آلية يراها المشرعون في الكونغرس.

كذلك، لفتت إلى أن "الرئيس بايدن مستعد للتعاون مع الديمقراطيين والجمهوريين ولقاء اليوم مع الأعضاء الجمهوريين هو مثال على ذلك لتبادل الأفكار ".

وقالت ساكي إن "الخشية ان تكون حزمة المساعدات أقل من اللازم والرئيس يعتقد أنه من الممكن تمريرها في الكونغرس بتوافق بين الحزبين".

يذكر أن بايدن كشف منتصف كانون الثاني/يناير الجاري عن  خطة إنقاذ بقيمة 1900 تريليون دولار تهدف إلى تجاوز الركود الاقتصادي.

ويوم أمس الأحد، اقترح نحو 10 سيناتورات جمهوريين من مجلس الشيوخ الأميركي، على الرئيس جو بايدن مشروع قانون بديل لخطته للإنقاذ الاقتصادي معتبرين أن "مشروعهم قادر على تحقيق توافق بين الحزبين".

وأشار السيناتورات في رسالتهم الموجهة لبايدن إلى أنه "لم يتم بعد صرف مليارات الدولارات من خطة الدعم السابقة".