إعلام إسرائيلي: نتنياهو سينسق مواقفه مع الإمارات والبحرين فيما يتعلق بإيران

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث من جديد عن زيارة لنتنياهو إلى عدد من الدول المطبّعة، وتتوقع أن يكون الموضوع الأساسي هو التهديد الإيراني.

  • رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (صورة أرشيفية).
    رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (صورة أرشيفية).

قالت صحيفة "إسرائيل هيوم" إن رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو يعتزم تنسيق مواقف مع الإمارات والبحرين فيما خصّ إيران"، وتوقعت أن يكون الموضوع الأساسي الذي سيناقشه المجلس الوزاري المصغّر هو التهديد الإيراني في جلسته التي ستعقد يوم الأحد المقبل". 

الصحيفة قالت إنه "الإسرائليين قلقون جداً من الاستفزازات الإيرانية برفع سقف تخصيب اليورانيوم، لكن أيضاً من الرسائل المتعززة لإدارة بايدن حول عزمها رفع العقوبات عن إيران والعودة إلى الاتفاق النووي. والتقديرات هي أن اجتماع الكابينيت سيتناول هذه المواضيع".

وعلى ضوء ذلك، كشفت الصحيفة أن نتنياهو "يعتزم زيارة أبو ظبي والبحرين الأسبوع المقبل في زيارة قصيرة تستمر ساعات".

وتوقعت أن يجتمع نتنياهو مع ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، وملك البحرين، حمد بن عبسى آل خليفة، وسينسق معهما المواقف في المسألة الإيرانية من أجل عرض خط منسق زاء الإدارة الأميركية".

وبعد تأجيلها لأكثر من مرة، أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية عن زيارة مرتقبة لرئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى المنامة وأبو ظبي ودبي.

وكان من المقرر أن يقوم نتنياهو برحلته، في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، قبل أن يجري تأجيلها مرتين بسبب جائحة كورونا والأزمة السياسية الداخلية في "إسرائيل".