الحشد الشعبي يطلق عملية أمنية واسعة شرق ديالى

هيئة الحشد الشعبي تعلن عن انطلاق وتوسيع عملياتها الأمنية شرق ديالى العراقية من أجل التصدي لأي هجوم لداعش، ورئيس الوزراء العراقيّ مصطفى الكاظمي يعلن القضاء على قائد جنوب العراق في التنظيم.

  • الحشد الشعبي يطلق عملية أمنية واسعة شرق ديالي
    العملية الأمنية للحشد الشعبي في العراق

أعلنت هيئة الحشد الشعبي في العراق انطلاق عملية أمنية واسعة في مناطق "نفط خانة" التابعة لقضاء خانْقِين شرق محافظة ديالى.

 وكانت قوات اللواء الأول في الحشد الشعبي قد وسَّعت نطاق عملياتها في المحافظة عقب صدّ هجوم لداعش في منطقة "نفطْ خانة" ما أسفر عن استشهاد 5 من مقاتلي الحشد.

وأفاد مراسل الميادين بتصدّي قوات اللواء 27 في الحشد الشعبي لهجوم من مسلَّحي داعش في جزيرة الكرمة بمحافظة الأنبار أسفر عن إصابة مقاتلين 2 من الحشد.

وجاء في بيان لقيادة الشرطة الاتحادية أنها ألقت القبض على ارهابيين اثنين في كركوك وجنوب بغداد من بينهم أحد المطلوبين كان يعمل بما يسمى "ديوان الجند" في داعش.

من جانب آخر، نفذت الشرطة الاتحادية عملية نوعية في منطقة كويريش جنوب بغداد أسفرت عن القبض على أحد الأهداف المنتمية لداعش، الذي عمل ضمن مفارز ما يسمى قاطع الجنوب والمطلوب قضائياً.

هذا وأعلن رئيس الوزراء العراقيّ مصطفى الكاظمي في تغريدة له القضاء على قائد جنوب العراق في داعش، أبو حسن الغريباوي وغانم صباح المسؤول عن نقل الانتحاريين وعدد من مسلّحي التنظيم. 

وأشاد الكاظمي بعمل القوات الأمنية معتبراً أن القضاء على الإرهابيين يأتي استكمالاً للعهد بالقضاء على قادة داعش ووفاءً لدماء الشهداء.

وكان الكاظمي أعلن في وقت سابق القضاء على القيادي الداعشي، أبو ياسر العيساوي، في عملية استخبارية نوعية.