وزير خارجية قطر لعون: سندعم أي مسار يؤدي إلى تشكيل الحكومة

السفارة القطرية في لبنان تذكر أن وزير الخارجية القطري سيبحثُ معَ الرئيس ميشال عون وعدد من المسؤولين اللبنانين أوضاع البلاد وتطوّرات المنطِقة.

  • وزير خارجية قطر يبدأ زيار رسمية إلى بيروت
    وزير خارجية قطر خلال لقائه بالرئيس عون

بدأ وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن، الثلاثاء، زيارة إلى العاصمة اللبنانية بيروت التقى خلالها الرئيس ميشال عون.

وخلال لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون في قصر بعبدا، تمنى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني من "الأطراف اللبنانية تشكيل حكومة في أسرع وقت بما يتماشى مع مصلحة الشعب"، مشيراً إلى أن "تشكيل الحكومة شأن داخلي، وقطر تربطها علاقات جيدة مع الأطراف كافة".

ولفت إلى أن "دولة قطر ستدعم أي مسار يؤدي إلى تشكيل الحكومة في لبنان، ولا نسعى لنسف المبادرة الفرنسية بل نعمل على استكمال المساعي الدولية لتشكيل حكومة".

وذكرت السفارة القطرية في لبنان أن آل ثاني سيبحث مع الرئيس العماد ميشال عون وعدد من المسؤولين اللبنانين أوضاع البلاد وتطوّرات المنطقة، خلال الزيارة التي تدوم يوماً واحداً.

وأفادت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية بأن وزير الخارجية والمغتربين اللبناني شربل وهبة استقبل بن عبد الرحمن لدى وصوله مطار بيروت الدولي.

وكانت آخر زيارة أجراها وزير الخارجية القطري إلى لبنان في 24 آب/أغسطس 2020، عقب أيام من انفجار مرفأ بيروت الذي خلف عشرات القتلى والجرحى.

ويعاني لبنان منذ شهور أسوأ أزمة اقتصادية منذ نهاية الحرب الأهلية (1975 ـ 1990)، واستقطاباً سياسياً حاداً.

وجراء خلافات بين القوى السياسية لم يتمكن لبنان حتى الآن من تشكيل حكومة جديدة، منذ أن استقالت حكومة حسان دياب بعد ستة أيام من انفجار كارثي بمرفأ العاصمة بيروت في 4 أغسطس/ آب 2020.

وقد قدّم سعد الحريري نفسه كمرشح لتشكيل حكومة جديدة، بعد حصوله على 65 صوتاً من أصل 120 نائباً، خلال الاستشارات النيابيّة الإلزاميّة.