رئيسي من العراق: المقاومة ازدادت قوة بعد استشهاد سليماني والمهندس

رئيس السلطة القضائية الإيرانية إبراهيم رئيسي يقول من بغداد إنه بفضل الشباب في العراق وإيران وسوريا والمنطقة ووعي شعوب المنطقة ودور المرجعية الدينية في العراق وإيران تم "إحباط مؤامرات الأعداء وأماطوا اللثام عن أميركا وأظهروا حقيقتها البشعة".

  • رئيسي: الصلة بين العراق وإيران لا انفصام لها ولا يستطيع أي أحد أن يقوم بإزالة هذه العلاقة والصلة
    رئيسي: الصلة بين العراق وإيران لا انفصام لها ولا يستطيع أي أحد أن يقوم بإزالة هذه العلاقة والصلة

أكد رئيس السلطة القضائية الإيرانية إبراهيم رئيسي أن المقاومة ازدادت قوة واقتداراً بعد استشهاد القائدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس أكثر من أي وقت مضى.

وأشار إلى أنّ امتزاج دماء قادة النصر يمثّل رمز الصلة بين العراق وإيران.

وقال رئيسي في كلمة ألقاها خلال احتفالية أقامتها السفارة الإيرانية بمناسبة ذكرى انتصار الثورة الإسلامية وتابعها موقع "الحشد الشعبي"، إن "داعش هي صنيعة أميركا كما قالت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كيلنتون رسمياً أمام الكاميرات وأمام مرأى ومسمع الجميع بأن أميركا أنشأت داعش وزودتها بالسلاح".

وأضاف رئيسي أنه بفضل الشباب في العراق وإيران وسوريا والمنطقة ووعي شعوب المنطقة ودور المرجعية الدينية في العراق وإيران تم "إحباط مؤامرات الأعداء وأماطوا اللثام عن أميركا وأظهروا حقيقتها البشعة".

كما لفت إلى أنهم "كانوا يتصورون باستشهاد الحاج أبو مهدي المهندس والحاج قاسم سليماني بالقضاء على المقاومة لكن ما حصل هو العكس حيث ازدادت المقاومة قوة واقتداراً أكثر من أي وقت مضى".

في هذا السياق، قال إنّ: "دماء القائدين الشهيدين لم يمتزجا قرب مطار بغداد الدولي فقط وإنما في كل العراق وإيران وهذا رمز الصلة بين العراق وإيران".

وأكد أن: "هذه الصلة بين العراق وإيران لا انفصام لها ولا يستطيع أي أحد أن يقوم بإزالة هذه العلاقة والصلة".

كما شدد رئيسي على أنّ: "إيران تريد عراقاً قوياً وشجاعاً ومقاوماً وتريد أن يقف العراق على أقدامه وأن يخيب آمال الأعداء وأن يستفيد من طاقاته المادية والمعنوية". وذكر أنه "بإمكان العراق أن يقوم بدور مؤثر في المنطقة".

وبحث رئيسي مع نظيره العراقي تعزيز وتطوير التعاون القضائي والقانوني بين البلدين، كما سيتم توقيع مذكرات تفاهم مع وزارة العدل والمفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق.

وكان رئيسي وصل، أمس الاثنين، إلى مطار بغداد وأكد من هناك أنّ استشهاد سليماني والمهندس "لن يبقى من دون رد".