روحاني خلال اتصال مع إردوغان: إيران ستعود إلى تعهداتها فور رفع العقوبات

الرئيس التركي يشدد خلال اتصال بنظيره الإيراني على "ضرورة استثمار الأجواء الإيجابيّة لرفع العقوبات الأميركيّة"، وروحاني يؤكّد أنّ الطريقة الوحيدة لمواجهة الإجراءات الأميركيّة، هي اتحاد البلدان التي تتعرض لعقوبات.

  • روحاني وإردوغان خلال مؤتمر صحفي في أنقرة - 20 ديسمبر 2018 (أ.ف.ب)
    روحاني وإردوغان خلال مؤتمر صحفي في أنقرة - 20 ديسمبر 2018 (أ.ف.ب)

تلقّى الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الأحد، اتصالاً هاتفياً من نظيره التركي رجب طيب إردوغان. 

روحاني وإردوغان ناقشا خلال الاتصال "تعزيز العلاقات الثنائيّة والتعاون الاقليمي بين البلدين"، بالإضافة إلى "استراتيجيّة إيران حيال سياسة الإدارة الأميركيّة الجديدة بخصوص الاتفاق النووي". 

وأكّد روحاني لإردوغان أنّ "الطريقة الوحيدة لمواجهة الإجراءات الأميركيّة، هي اتحاد البلدان التي تتعرض إلى عقوبات"، موضحاً أنّ إيران ستعود إلى تعهداتها فور رفع العقوبات عنها. 

من ناحيته، شدد إردوغان لروحاني، على "ضرورة استثمار الأجواء الإيجابيّة على الصعيد الدولي لرفع العقوبات الأميركيّة". 

يذكر أنّ الرئيس الإيراني حسن روحاني، كان أشار مؤخراً إلى أنه "لا سبيل أمام إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن سوى تعويض أخطاء إدارة سلفه دونالد ترامب، والعمل بالالتزامات القانونيّة"، مؤكداً أنّ بلاده "ستعود إلى كامل التزاماتها في الاتفاق النووي متى ما ألغت واشنطن العقوبات غير الشرعيّة".

كما شدد روحاني في الإطار نفسه، على أن الاتفاق النووي الموقّع عام 2015 "غير قابل للتغيير، ولا يمكن أن تضاف إليه أيّ مادة أخرى".