للأسبوع الـ 37 على التوالي.. الآلاف يتظاهرون ضد نتنياهو

مئات الإسرائيلين يتظاهرون في القدس المحتلة وقيسارية وعدد من المناطق الأخرى، تنديداً برئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ولمطالبته بالرحيل.

  • آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد نتنياهو  في القدس المحتلة
     مناهضون لنتنياهو نظموا عدداً من التجمعات على الجسور وعند التقاطعات حاملين الأعلام الإسرائيلية 

نظمت تظاهرتان كبيرتان، مساء السبت، أمام مقر إقامة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس المحتلة، وأمام منزله في مدينة قيسارية، فيما تجمع عدد آخر من المتظاهرين على الجسور وعند التقاطعات في عدد من المدن داخل الخط الأخضر.

ورفع المتظاهرون أعلاماً سوداء ولافتات كتب عليها "نتنياهو فشلت.. إرحل"، و"نتنياهو الرائحة أصبحت كريهة إرحل"، تنديداً بالحكومة الإسرائيلية وفساد رئيسها ورفضاً لسياسيتها في إدارة ملف كورونا وقضايا الاقتصاد والبطالة.

كما قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن مناهضين لنتنياهو نظموا عدداً من التجمعات على الجسور وعند التقاطعات، حاملين الأعلام الإسرائيلية والأعلام السوداء ولافتات كتبت عليها عبارات مناهضة لنتنياهو.

وذكرت قناة "كان" الإسرائيلية، أن بعض المتظاهرين تعرضوا للاعتداء من قبل أنصار نتنياهو.

وتأتي التظاهرات المستمرة للأسبوع الـ37 على التوالي، قبل نحو أسبوعين من الانتخابات العامة الإسرائيلية، في 23 آذار/مارس الجاري، هي الرابعة في أقل من عامين.

ورجح آخر استطلاع للرأي أجرته "كان" فوز حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو بـ29 مقعداً، يليه حزب "يش عتيد" برئاسة رئيس المعارضة يائير لبيد بـ20 مقعداً.

ومنذ أكثر من 8 أشهر يتظاهر آلاف الإسرائيليين أسبوعياً، وأحياناً أكثر من مرة خلال الأسبوع، للمطالبة باستقالة نتنياهو، بسبب تورطه بقضايا فساد وسوء إدارة حكومته لأزمة فيروس كورونا.