استهداف تركي لريف حلب الشمالي.. و"قسد" تختطف مدنيين بدير الزور

القوات التركية والمسلحون الموالون لها يستهدفون ريف حلب الشمالي بعدد من القذائف. وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" تداهم قرية أبو النيتل، بريف دير الزور الشمالي، وتنفذ حملات اختطاف واسعة. 

  • القوات التركية و
    "قسد" تختطف 20 مدنياً في قرية أبو النيتل بريف دير الزور

استهدفت القوات التركية والمسلحون الموالون لها بعدد من قذائف المدفعية ريف حلب الشمالي، وفق ما ذكرت وكالة "سانا" الرسمية السورية.

وأشارت الوكالة إلى أن القصف التركي استهدف مناطق سكنية في قريتي عين دقنة وبيلونية، وأدّى إلى وقوع أضرار في بعض ممتلكات الأهالي والمرافق العامة.

ويوم أمس، استشهد طفل وأصيب 14 مدنياً بجروح بانفجار دراجة نارية مفخخة وعبوة ناسفة زرعت بسيارة في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي، إلى جانب إصابة عدد من المسلحين الموالين للقوات التركية.

"قسد" تختطف 20 مدنياً في قرية أبو النيتل بريف دير الزور

وفي سوريا أيضاً، داهمت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" الموالية للقوات الأميركية قرية أبو النيتل، بريف دير الزور الشمالي، ونفذت حملات اختطاف واسعة. 

واختطف مسلحو "قسد" 20 مدنياً من أهالي القرية، واقتادوهم إلى جهة مجهولة، بحسب ما أفادت "سانا".

وصعدت "قسد" عمليات المداهمة التي تنفذها في المناطق التي تحتلها، واختطفت العشرات من الأهالي والمئات من الشبان في أرياف دير الزور والرقة والحسكة واقتادتهم الى معسكرات تابعة لها تمهيداً للقتال في صفوفها.

وكانت قد تبنّت مجموعة محلية في المنطقة الشرقية بسوريا تعرف باسم "المقاومة الشعبية في وادي الفرات" عملية استهداف رتل عسكري لقوات "قسد" في كمين محكم في قرية الحصان بريف دير الزور الشمالي الغربي.

وقبل أيام، دعا شيوخ وعشائر بريف القامشلي للوقوف في وجه "قسد"، وإعلان المقاومة الشعبية ضد المحتل الأميركي وأدواته والمواجهة.

ولفت بيان الشيوخ والعشائر إلى أن استخدام السلاح من قبل "قسد" ضد المدنيين وارتقاء شهداء من الشيوخ والنساء والأطفال خيانة للشعب والأرض والتاريخ.