الشرطة الأميركية تقتل مواطناً بعد تثبيته أكثر من 5 دقائق

شرطة ولاية كاليفورنيا الأميركية تنشر مقطع فيديو يظهر ضباطاً يثبتون رجلاً على الأرض لأكثر من خمس دقائق أثناء اعتقاله، ما أدى إلى وفاته.

  • الشاب ماريو أريناليس جونزاليس
    الشاب الأميركي ماريو أريناليس جونزاليس

في مأساة مماثلة لجريمة قتل الأميركي الأفريقي جورج فلويد خنقاً، قتلت الشرطة الأميركية شاباً في مدينة ألاميدا بولاية كاليفورنيا.

وأصدرت شرطة ولاية كاليفورنيا الأميركية مقطع فيديو يظهر ضباطاً يثبتون رجلاً على الأرض لأكثر من خمس دقائق أثناء اعتقاله، ما أدى إلى وفاته.

وتُظهر لقطات الحادث الضباط وهم يضعون ثقلهم على ماريو أريناليس غونزاليس (26 عاماً)، ثم يقومون بالضغط على صدره بعد أن أصبح فاقداً للوعي، بحسب ما ذكرت "cbsnews" الأميركية.

يذكر أن غونزاليس توفي في 19 نيسان/أبريل، قبل يوم واحد من إدانة ضابط شرطة مينيابوليس السابق ديريك شوفين بقتل جورج فلويد بعد تثبيته على الأرض لأكثر من تسع دقائق.

وجاء في البيان الصحفي الأولي لشرطة ألاميدا أن الضباط حاولوا اعتقال غونزاليس، واندلع "شجار عنيف بينهم وبينه"، مضيفاً أن غونزاليس أصيب بعد ذلك بـ"وعكة صحية طارئة".