على خلفية حريق المستشفى ...الكاظمي يوافق على استقالة وزير الصحة

رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يوافق على طلب استقالة الصحة والبيئة العراقي حسن التميمي، بعد صدور التقرير الخاص بلجنة التحقيق المشكلة على خلفية حادثة مستشفى ابن الخطيب. 

  • رئيس مجلس الوزراء العراقي
    رئيس مجلس الوزراء العراقي

وافق رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء، على طلب استقالة وزير الصحة والبيئة حسن التميمي. 

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان له أن "الكاظمي وافق على طلب الاستقالة التي قدمها وزير الصحة والبيئة حسن التميمي وذلك بعد صدور التقرير الخاص بلجنة التحقيق المشكلة على خلفية حادثة مستشفى ابن الخطيب". 

وكان مجلس الوزراء قد صوّت في جلسته التي عقدت، اليوم، على توصيات اللجنة التحقيقية المؤلفة بموجب قرار مجلس الوزراء، 140 لسنة 2021، بشأن حادث حريق مستشفى ابن الخطيب وتضمنت فرض عدة عقوبات انضباطية بحق مدير المستشفى ومعاونه الإداري ومسؤول الدفاع المدني واعفائهم من مناصبهم وتنزيل مدير المستشفى درجة وظيفية"، مبيناً أن "القرارات تضمنت إعفاء مدير عام صحة الرصافة من منصبه، وإنهاء حالة سحب اليد المنصوص عليها بقرار مجلس الوزراء رقم 140 لسنة 2021 بحق وزير الصحة ومحافظ بغداد".

وشهدت العاصمة العراقية الأسبوع الماضي، تظاهرات وقطع طرقات على خلفية حادثة مستشفى ابن الخطيب.

وطالب المتظاهرون بإسقاط حكومة الكاظمي، وقطعوا الخط السريع الجديد لبغداد وخط الحسينية شمال العاصمة وشارع القناة بالإطارات المشتعلة.

وكان الرئيس العراقي برهم صالح، قد طالب يوم الأحد، بمحاسبة المقصرين في كارثة مستشفى ابن الخطيب في بغداد، مؤكداً أن ما حدث سببه الفساد وسوء الإدارة.

كما شدد عبر "تويتر" على ضرورة محاسبة المقصرين "محاسبة عسيرة"، لافتاً إلى حتمية "إجراء مراجعة شاملة لأداء المؤسسات العراقية".