سرايا القدس تزف 3 من شهدائها القادة.. وتتوعد برد قاس

سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، تزف ثلاثة من شهدائها القادة، وتقول إن الرد على جريمة اغتيال الشهداء سيكون قاسياً وأن دماءهم ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين.

  • سرايا القدس تزف 3 من شهدائها القادة.. وتتوعد رد قاس
    سرايا القدس: الرد على جريمة اغتيال الشهداء سيكون قاسياً 

زفت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، ثلاثة من شهدائها القادة، اليوم الثلاثاء، جراء عملية اغتيال نفذتها الطائرات الإسرائيلية في مدينة غزة.

وفي بيان صدر عن السرايا، قالت "بكل آيات الجهاد والانتصار، تنعى سرايا القدس، ثلاثة من قادة الوحدة الصاروخية في لواء غزة والمنطقة الشمالية وهم: الشهيد القائد سامح فهيم هاشم المملوك (34 عاماً)، مسؤول الوحدة الصاروخية في المنطقة الشمالية بسرايا القدس، والشهيد المجاهد محمد يحيى محمد أبو العطا (30 عاماً)، أحد القادة الميدانيين بالوحدة الصاروخية في لواء غزة، والشهيد المجاهد: كمال تيسير سلمان قريقع (34 عاماً)،أحد القادة الميدانيين بالوحدة الصاروخية في لواء غزة".

وتابع البيان أن الشهداء "ارتقوا صباح اليوم الثلاثاء، إثر عملية اغتيال جبانة نفذتها طائرات الغدر الصهيونية في مدينة غزة، ليمضوا إلى ربهم بعد حياةٍ حافلةٍ بالعطاء والجهاد والتضحية والرباط في سبيل الله، نحسبهم من الشهداء ولا نزكي على الله أحداً".

هذا وأكدت السرايا أن "الرد على جريمة اغتيال الشهداء سيكون قاسياً وأن دماءهم ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، وسنمضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة".

وقال أبو حمزة، الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، إن "ردنا على استهداف المدنيين الآمنين واغتيال مجاهدينا ومجاهدي المقاومة سيكون رداً قاسياً وعلى العدو أن ينتظرنا في كل حين".

وأضاف أبو حمزة خلال تغريدة له على حسابه عبر "تويتر"، "نؤكد على استمرار المعركة وعلى استمرار أعراس الشهادة فداءً ووفاءً للقدس والأقصى ولن نتوقف ما دام العدوان قائماً في القدس وغزة والضفة والداخل المحتل، ففلسطين عندنا كاملة في حدود الجغرافيا والرد".

هذا وتبنى الشاباك وجيش الاحتلال الإسرائيلي العملية، قائلاً إن القادة الثلاثة من الجهاد الإسلامي استشهدوا في "عملية اغتيال لقائد الوحدة الصاروخية في الجهاد الإسلامي، سامح فهيم المملوك".

وأفادت وزارة الصحة، بغزة، وصول 26 شهيداً من بينهم تسعة أطفال و122 إصابة وصلت الى مستشفيات قطاع غزة بينهم 41 طفلاً، يأتي ذلك في وقت تتواصل رشقات صواريخ المقاومة في غزة باتجاه مناطق تواجد الاحتلال الإسرائيلي.