استشهاد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال جنوب نابلس

مصادر فلسطينية تؤكد أن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب محمد فريد علي حسن، ما أدى لاصابته في منطقة الصدر، أثناء تواجده على سطح منزله، ومن ثم إلى استشهاده.

  • استشهاد الشاب الفلسطيني محمد فريد علي حسن متأثراً بجراحه جنوب شرق نابلس.
    استشهاد الشاب الفلسطيني محمد فريد علي حسن متأثراً بجراحه جنوب شرق نابلس.

استشهد شاب فلسطيني، مساء اليوم السبت، برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي في بلدة قصرة جنوب نابلس.

وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب محمد فريد علي حسن في العشرينات من عمره، ما أدى لاصابته في منطقة الصدر، أثناء تواجده على سطح منزله، واستشهد لاحقاً بعد نقله إلى المستشفى.

وأفادت المصادر ذاتها، بإصابة الشابين هلال عبد الغني عودة، وعبد الباسط يوسف حسن، برصاص الاحتلال في منطقة الرجل، أثناء تصديهما لهجوم مستوطنين للمنطقة الجنوبية من البلدة، واندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال.

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلي واصلت اعتداءاتها في العديد من مناطق القدس المحتلة اليوم، ومن بينها مخيم شعفاط حيث تصدى الفلسطينيون لاعتداءات هذه القوات.

بالتوازي، اقتحمت شرطة الاحتلال بلدة العيسوية وصادرت اليوم الأعلام الفلسطينية المعلّقة على الأعمدة في البلدة، قبل أن تشن حملة مداهمات.

وكان جنود الاحتلال قد اعتدوا في وقت سابق على أهالي حي البستان في سلوان عقب انتهاء صلاة الجمعة في الخيمة، التي أقيمت رفضاً لسياسة الهدم والقرارات التي تهدد بتهجير السكان من عدة أحياء في البلدة.