السعودية: لم يزر أحد من مسؤولينا إسرائيل سراً وليس لدينا ما نخفيه

السعودية تنفي الأخبار التي تحدثت عن قيام مسؤول سعودي بزيارة "إسرائيل" وتقول إنه عار عن الصحة وأنّ الرياض واضحة في تحركاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن.

السعودية تنفي الأخبار التي تحدثت عن قيام مسؤول سعودي بزيارة "إسرائيل"

نفت الرياض الأخبار التي تحدثت عن قيام مسؤول سعودي بزيارة "إسرائيل" وقالت إنه عار عن الصحة وأنّ السعودية واضحة في تحركاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن.

ونقلت وكالة واس عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية تعليقاً على الخبر الذي تداولته وكالة الصحافة الفرنسية وما سمّته "وسائل الإعلام المعادية وغيرها" نفيه قيام أحد المسؤولين السعوديين بزيارة إسرائيل سراً، وأكد أن هذا الخبر "عارٍ عن الصحة جملة وتفصيلاً ولا يمت للحقيقة بصلة".
وأضاف المصدر بأن السعودية "كانت دائماً واضحة في تحركاتها واتصالاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن".
واختتم المصدر تصريحه بدعوة وسائل الإعلام إلى "تحرّي الدقة والحقيقة" فيما تنقله، مؤكداً أنه "لن يتم الالتفات إلى مثل هذه الشائعات والأخبار المعروف أهدافها ومن وراءها، كما لن يتم التعليق عليها مستقبلاً ولا على ما يروجه الإعلام الكاذب المعادي تجاه السعودية ومسؤوليها في هذا الخصوص".

وخلال الأسابيع الماضية تناقلت وسائل إعلام وصحفيون إسرائيليون أنباء عن قيام الأمير محمد بن سلمان بزيارة سرية إلى "إسرائيل"، بينما لم يصدر حينها أي نفي رسمي من المملكة حول هذه الأنباء رغم انتشارها بشكل واسع في الإعلام.